لجنة تحقيق في السودان بسبب فشل انتقال طارق لوكا إلى الظفرة

عاد اللاعب السوداني طارق لوكا إلى بلاده، بعد تعثر انتقاله لصفوف الظفرة، على الرغم من اكتمال جميع تفاصيل التعاقد، إذ دخل نادي حي الوادي نيالا الذي كان اللاعب قد برز في صفوفه طرفاً في الصفقة وطلب نصيبه في انتقاله لدوري أدنوك للمحترفين لكرة القدم، وأبرز مستنداً أكد فيه أن عقد اللاعب مستمر معه.

وذكر موقع «سبورت تاق» السوداني أن رئيس اتحاد الكرة، الدكتور كمال شداد، شكّل لجنة تحقيق في الشكوى التي تقدم بها اللاعب، والتي اتهم فيها إدارة نادي حي الوادي نيالا بتزوير عقده وظهور عام كامل في عقده، وذلك بعد أن كان في طريقه للانتقال لصفوف الظفرة.

وأصبح اللاعب قريباً من الانتقال لصفوف المريخ خلال فترة الانتقالات الحالية، وذلك بعد أن صرفت إدارة نادي الظفرة فكرة التعاقد مع اللاعب في خانة اللاعب المقيم، وذلك بعد المطالبات المالية لنادي حي الوادي نيالا من الصفقة.

طباعة