تعادل مخيب للوحدة مع شباب الأهلي.. تكرار لسيناريو الموسم الماضي

يوسف جابر في صراع على الكرة مع محمد برغش. تصوير: محمد نجيب

تعادل الوحدة وشباب الأهلي من دون أهداف اليوم في الجولة الخامسة من دوري أدنوك للمحترفين على استاد آل نهيان في أبوظبي، ليرفع "العنابي" رصيده إلى 7 نقاط ويصل رصيد "فرسان دبي" إلى 11 نقطة. ويعتبر التعادل مخيبا لآمال الفريقين، كونهما كانا في أمس الحاجة إلى تحقيق الفوز. ويسير الفريقان باتجاه تكرار سيناريو الموسم الماضي، حين تعادلا ذهابا وإيابا.

وسيطر شباب الأهلي على وسط الملعب في أول 15 دقيقة من اللقاء، بينما كاد السوري عمر خريبين يحرز الهدف الأول للوحدة من تسديدة قوية مرت بجوار القائم، ورد البرازيلي كارلوس إدواردو بإهدار فرصة محققة من داخل منطقة الجزاء وسدد الكرة فوق العارضة.

وفي الدقيقة 32 حصل الوحدة على ركلة جزاء بعدما حدث تصادم بين محمود خميس وأحمد عبدالله جميل، قبل أن يقرر الحكم عمار الجنيبي إلغاء المخالفة عقب استعانته بتقنية الفيديو، بينما تألق حارس مرمى الوحدة محمد الشامسي في التصدي لفرصة خطرة من الأوزبكي عزيز غانييف من ركلة حرة مباشرة، ثم مجدداً بالتصدي إلى تسديدة من محمد جمعة بيليه في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع.

في المقابل تراجع أداء الفريقين في الشوط الثاني، ونشط شباب الأهلي في الدقائق العشر الأخيرة، إذ أهدر مهدي قائدي فرصة خطرة من داخل منطقة الجزاء وسدد الكرة بجوار القائم (82)، لتنتهي المباراة بالتعادل من دون أهداف.

طباعة