تيغالي: «أنا الوحيد».. سجلت أكثر من 200 هدف في كل المسابقات الإماراتية

مهاجم فريق النصر، الدولي سبيستيان تيغالي. من المصدر

قال مهاجم فريق النصر، الدولي سبيستيان تيغالي، الذي تفصله تسعة أهداف عن معادلة لقب الهداف التاريخي للدوري والذي يتربع على عرشه فهد خميس برصيد 175 هدفاً، إنه لم يتخيل يوماً أن يقترب من معادلة عدد الأهداف التي يملكها الأسطورة فهد خميس على الاطلاق رغم أنه كانت لديه أحلام يرغب في تحقيقها مع كل ناد ارتدى شعاره وهي أن يصبح الهداف التاريخي له.

وقال تيغالي الذي يملك في رصيده 166 هدفاً في مسابقة الدوري لصحيفة «بالونا لاتينو» الأرجنتينية: «في كل ناد لعبت له كنت أرغب في أن أبقى في صفوفه حتى أصبح الهداف التاريخي له، حالياً يفصلني عدد قليل من الأهداف عن معادلة الهداف التاريخي للبلاد لكنني الوحيد في تاريخ الكرة الإماراتية الذي سجل أكثر من 200 هدف في كل المنافسات».

وأوضح: «معظم أهداف فهد خميس سجلها في مسابقة الدوري، ولكن رصيدي من الأهداف مجتمعة تجاوز حاجز الـ200 وأنا الوحيد الذي سجل هذا العدد من الأهداف، لم يصل أي لاعب آخر لعدد أهدافي مجتمعة، وحالياً أنا قريب من معادلة عدد أهداف الهداف التاريخي لمسابقة الدوري وحدها».

وحول مغادرته لأسوار نادي الوحدة الذي عرف فيه المجد وفاز فيه بالعديد من الألقاب، قال تغيالي: «لقد رحلت من النادي لأن هناك شخصين أو ثلاثة وصلوا لمناصب قيادية عليا، لا اعرف ما إذا كانوا لا يحبونني أم أنهم يعتقدون أن مشواري انتهي في النادي، حاولت الموافقة على تجديد العقد لكنهم عرضوا علي أقل بكثير مما كنت أحصل عليه، سألت نفسي هل هذا العرض لأن عمري 35 سنة؟ بالنسبة لي كنت ماأزال الهداف، وأكثر اللاعبين الذين يركضون في الملعب، كما أنني أكثر من خاض مباريات في ذلك الموسم لذلك لا يمكنني أن أعطي العمر عذراً».

طباعة