أبرزها استمرار تفوق «المهندس» على العنبري

4 نقاط مضيئة أنارت طريق شباب الأهلي في قمة «المدربين المواطنين»

صورة

أكد شباب الأهلي جاهزيته للمنافسة على لقب الدوري بعدما قدم الفريق أفضل مباراة له منذ بداية الموسم، عندما حول «فرسان دبي» تأخره ثلاث مرات إلى فوز قاتل على الشارقة بأربعة أهداف مقابل ثلاثة، على استاد راشد في دبي، في ختام مباريات الجولة الرابعة من دوري أدنوك للمحترفين، ليرفع «فرسان دبي» رصيده إلى 10 نقاط بينما توقف رصيد «الملك» عند تسع نقاط.

وأسهمت تبديلات المدرب مهدي علي في فوز شباب الأهلي بطريقة درامية في الوقت القاتل بعدما تألق الإيراني مهدي قائدي في إحراز الهدف الأول في الدقيقة 48 قبل أن يحرز الهدف الرابع بطريقة رائعة في الوقت بدل الضائع، إذ شهدت المباراة أربع نقاط مضيئة أنارت طريق الفريق في قمة «المدربين المواطنين».

وأبرز النقاط المضيئة في انتصار شباب الأهلي هي: تأكيد المدرب مهدي علي تفوقه على عبدالعزيز العنبري، بعدما حقق «المهندس» الفوز الثالث على التوالي في مواجهات المدربين، إذ فاز شباب الأهلي في الموسم الماضي على الشارقة في كأس السوبر بهدف دون رد، وكرر انتصاره بالنتيجة نفسها في الدور الثاني من الدوري، قبل أن يفوز بأربعة أهداف مقابل ثلاثة، أول من أمس، بينما بشكل عام حقق مهدي علي الفوز على العنبري في أربع مباريات مقابل فوز واحد لمدرب الشارقة.

في المقابل، قدم اللاعب الإيراني مهدي قائدي نفسه لجمهور شباب الأهلي بأفضل صورة ممكن بعدما أسهمت مشاركته في الشوط الثاني في قلب الطاولة على الشارقة، إذ أحرز الهدف الأول لـ«فرسان دبي» في الدقيقة 48، بينما منح صاحب الأرض الفوز في الوقت القاتل، بإحراز اللاعب الإيراني الهدف الرابع بطريقة «مارادونية» ليدخل قلوب عشاق شباب الأهلي.

أما النقطة المضيئة الثالثة، هي أن شباب الأهلي حقق الفوز على أبرز المنافسين المباشرين في المنافسة على لقب الدوري، خصوصاً أن «فرسان دبي» لعب في الجولات الثلاث الأولى من المسابقة أمام أندية الإمارات وعجمان والعروبة، وأسهم هذا الفوز في دخول «الملك» في دائرة المشكلات بعدما تراجع الفريق إلى المركز الرابع، بعد أيام قليلة من خروج الفريق من ثمن نهائي دوري أبطال آسيا بخسارته أمام الوحدة بركلات الترجيح.

وأخيراً حافظ شباب الأهلي على «العقدة» لفريق الشارقة في آخر أربع مباريات، حيث إن الشارقة لم يحقق الفوز على شباب الأهلي في الدوري منذ 939 يوماً، إذ فاز «الملك» في 22 فبراير 2019 بهدفين دون رد أحرزهما كل من لاعب الرأس الأخضر ريان مينديز والبرازيلي ويلتون سواريز، بينما تفوق بعدها «فرسان دبي» بالفوز في ثلاث مباريات وتعادل الفريقان في مباراة واحدة.

النقاط المضيئة

1- مهدي علي واصل تفوقه على عبدالعزيز العنبري.

2- مهدي قائدي يقدم نفسه كأبرز الأوراق الرابحة للفريق.

3- الفوز على منافس مباشر ودخول أجواء المنافسة.

4- استمرار عقدة تفوق شباب الأهلي على الشارقة.

طباعة