رغبة «الملك» في تضميد جراح الآسيوية تصطدم بحاجة «الفرسان» للفوز

شباب الأهلي والشارقة.. قمة مهدي والعنبري

يلتقي شباب الأهلي مع الشارقة في أبرز مباريات الجولة الرابعة من دوري أدنوك للمحترفين، الساعة 21:00 على استاد راشد في دبي، إذ تعد مباراة قمة المدربين المواطنين في الدوري التي تجمع مهدي علي مع عبدالعزيز العنبري.

ويسعى «المهندس» إلى تأكيد تفوقه على العنبري، خصوصاً أن الأول قاد شباب الأهلي في الموسم الماضي للفوز على الشارقة مرتين، بنتيجة هدف دون رد في كأس السوبر، وبالنتيجة نفسها في إياب الدور الثاني من الدوري، ليتفوق مهدي علي تاريخياً على العنبري في تاريخ المواجهات المباشرة بينهما بثلاثة انتصارات مقابل فوز واحد لمدرب الشارقة.

ويأمل شباب الأهلي أن يوقف الانطلاقة القوية لـ«الملك» الذي حقق الفوز في الجولات الثلاث الأولى من الدوري بتغلبه على كل من اتحاد كلباء والظفرة والوصل، ليحقق الفريق العلامة الكاملة بحصوله على تسع نقاط، أما «فرسان دبي» فيمتلك في رصيده سبع نقاط بتغلبه على كل من الإمارات وعجمان وتعادله مع العروبة.

وسيكون أبرز ما يؤرق الجهاز الفني لشباب الأهلي هو غياب حارس المرمى المخضرم ماجد ناصر، الذي قررت لجنة الانضباط إيقافه مباراة واحدة بداعي تصريحاته ضد الحكم في الجولة الماضية، بينما يأمل مهدي علي أن يستعيد الفريق انتصاراته بعدما تعثر بالتعادل من دون أهداف أمام العروبة.

في المقابل، يدخل الشارقة اللقاء بتركيز كبير لتعويض خروج الفريق الأسبوع الماضي من ثمن نهائي دوري أبطال آسيا بخسارته أمام الوحدة بركلات الترجيح، إذ يسعى «الملك» إلى مواصلة انطلاقته القوية في الدوري، خصوصاً أنها باتت الهدف الأساسي للفريق في الموسم الحالي عقب الخروج من البطولة القارية.

وسيفتقد الشارقة خدمات المدافع الحسن صالح الذي حصل على البطاقة الحمراء في المباراة الماضية أمام الشارقة، بينما يراهن عبدالعزيز العنبري على جاهزية القوة الضاربة للفريق، وهم: البرازيلي بيرنارد والكونغولي بن مالانغو والبرازيلي كايو لوكاس.

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة