برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    هدف لابا كودجو في بني ياس أمّن العلامة الكاملة لـ «الزعيم»

    العين يفك «عقدة الشامخة» ويحافظ على القمة

    لابا كودجو يواصل التألق مع العين ويسجل الهدف الرابع له. تصوير: إريك أرازاس

    قاد المهاجم الدولي، التوغولي لابا كودجو، فريقه العين لتحقيق فوز ثمين على مستضيفه بني ياس بهدف دون رد، في المواجهة التي جمعت الفريقين، مساء أمس، على استاد الشامخة، ضمن الجولة الثالثة لدوري أدنوك للمحترفين لكرة القدم، لينهي بذلك الفريق عقدة عدم الفوز على «السماوي» في ملعب الشامخة، التي استمرت لمدة 2463 يوماً متتالية، منذ آخر انتصار للفريق بتاريخ 12 ديسمبر 2014 بثلاثة أهداف نظيفة، ومنح الفوز الفريق استعادة صدارة الترتيب بالعلامة الكاملة بتسع نقاط بفارق الأهداف عن الشارقة، في المقابل واصل بني ياس البقاء في المركز الـ11 بنقطة واحدة.

    وعلى مدار هذه الفترة كانت الأفضلية والكفة تميلان لمصلحة بني ياس في المباريات، إذ التقى الفريقان في ست مواجهات، انتهت ثلاث منها بالتعادل، ومثلها بفوز «السماوي»، كما أن العين لم ينتصر في مواجهة بني ياس في كلا الملعبين أيضاً على مدار 1042 يوماً، منذ آخر مباراة حصد فيها النقاط الثلاث، حينما فاز على ملعبه بهدفين نظيفين، وكان ذلك يوم الرابع من نوفمبر 2018، لحساب الجولة التاسعة من المسابقة.

    وسجل كودجو هدف اللقاء الوحيد من ضربة رأسية في الدقيقة 11، مستفيداً من العرضية التي أرسلها له الوافد الجديد، المغربي سفيان رحيمي، والهدف هو الرابع للمهاجم التوغولي في الموسم الحالي، ومنحه فرصة الانفراد بصدارة الهدافين.

    وجاء الهدف بعد ضغط متواصل من لاعبي «الزعيم» على مرمى الحارس، فهد الظنحاني، منذ انطلاقة المواجهة، واستمرت سيطرة الضيوف على مجريات اللقاء، لكن مع محاولات هجومية متقطع من جانب أصحاب الأرض، الذين حصلوا على عدد من الفرص أخطرها في الدقيقة 26، حينما انفرد المهاجم سهيل النوبي، بالحارس خالد عيسى، لكن الأخير تصدى لها بكل سهولة.

    وواصل فريق العين ضغطه الهجومي في الشوط الثاني، الذي كان فيه الطرف الأكثر سيطرة على الكرة، وقاد عدداً من الطلعات الهجومية مستفيداً من سرع لاعبه المغربي رحيمي، وهو ما فرض على أصحاب الأرض البقاء في منطقتهم الخلفية، مع الاعتماد على بعض الهجمات المرتدة.

    طباعة