برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    خطأ إداري يهدد فريق «الصقور» بالخسارة في لقاء الظفرة

    فريق الإمارات تعادل بهدف لمثله أمام الظفرة. من المصدر

    بات فريق الإمارات مهدداً بفقدان نقطة التعادل أمام الظفرة ضمن الجولة الثالثة من دوري المحترفين (أدنوك) أول من أمس، وذلك بسبب تسجيل ثمانية لاعبين أجانب ومقيمين ومواليد في قائمة المباراة، بخلاف المادة 4.2.8 من لائحة الدوري، التي تنص على تسجيل 7 لاعبين فقط.

    واللاعبون الثمانية هم الأجانب الثلاثة وليد صبار ونفاتي من المغرب، وجوزيف من ساحل العاج، ومن المقيمين النيجيري أولاين، والبرازيليين دا موتا وسيلفا، ومن المواليد وأبناء المواطنات عبدالله كوري وعبدالسلام عارف. ورفض نادي الإمارات التعليق على الأمر، في الوقت الذي خرج فيه عضو مجلس إدارة النادي المستقيل باسم الشامسي بتصريح لقناة أبوظبي الرياضية، اتهم فيه إدارة النادي بعدم التعامل بالشكل المطلوب مع أمور الفريق، وقال إنه رفض أن يكون «تكملة عدد»، وهو ما دفعه إلى تقديم استقالته.

    في جانب آخر، قال مدرب الفريق، المغربي طارق السكتيوي، إن «الصقور» قدم مباراة كبيرة، وكان بإمكانه تحقيق الفوز لو استغل الفرص بالشكل المطلوب، وتوقع أن تكون مباراة الظفرة البداية الحقيقية للفريق في الدوري، عقب اكتمال الصفوف والظهور بشكل مميز في انتظار مزيد من الانسجام بين اللاعبين خلال المباريات المقبلة.

    فريق الإمارات يمتلك نقطة بعد ثلاث جولات للدوري.

    طباعة