برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    خورفكان يبحث عن «السعادة» في غياب الحمادي والرفاعي

    إسماعيل الحمادي يغيب عن لقاء اليوم. من المصدر

    يبحث خورفكان عن أول فوز له في الموسم الحالي الدوري، وأول انتصار على ضيفه الوحدة في تاريخ المواجهات المباشرة بينهما عندما يتواجهان على استاد صقر بن محمد القاسمي في خورفكان عند الساعة السادسة و45 دقيقة من مساء اليوم في افتتاح الجولة الثالثة. والتقى الفريقان أربع مرات منذ تطبيق الاحتراف فاز العنابي فيها جميعاً، لكن تطلعات «النسور» قد تصطدم بغياب لاعبين مؤثرين في الفريق، وهما اسماعيل الحمادي إضافة الى المعار من الوحدة المصري عبدالله الرفاعي.

    وفي هذا السياق لا يجد مدرب خورفكان، البرازيلي كايو زاناردي، مشكلة كبيرة بسبب الغيابات، فهو متيقن ان لدى جميع لاعبيه القدرة على تعويض الغيابات والظهور بشكل مميز، ويرى أن خوض المباراة على ملعبه يصب في صالحه أمام النادي الكبير.

    في المقابل، سيخوض العنابي المباراة وعينه على ذهاب دوري ابطال آسيا امام الشارقة الثلاثاء المقبل، لكنه يتطلع في الوقت نفسه الى خوض مباراة قوية يحافظ من خلالها على بدايته الجيدة في الدوري المحلي، ما سيعطي للمباراة طابعاً قوياً يتمثل برغبة الفوز واختبار الجاهزية للدوري القاري. ويعوّل أصحاب السعادة على الدولي اسماعيل مطر بأن يسجل أهدافاً جديدة، بعد أن سجل ثلاثة أهداف بمرمى خورفكان في آخر مواجهتين بين الفريقين انتهتا لصالح الوحدة (3-0) و(2-1) من مجموع خمسة، ما سيضع «سمعة» تحت أنظار مدافعي النسور بشكل بارز لتعطيل قدراته التهديفية، والى ايقاف رغبة الوحدة باحراز العلامة الكاملة للنقاط وتعويض فقده لنقطتين مهمتين في المواجهة السابقة أمام بني ياس بهدف قاتل جاء في آخر ثواني المباراة بنيران صديقة لكن مدربه الهولندي تين كان يخشى ألّا يكون عدد من لاعبيه المهمين مرهقين بسبب مشاركتهم مع منتخبات بلدانهم في التصفيات المونديالية، ومنهما عبدالله حمد ومحمود خميس لاعبا الأبيض الإماراتي لأجل تحقيق فوز مهم لا يراه سهلاً، لما يمتلكه خورفكان من قدرة على السيطرة على الأداء والنتيجة.

    طباعة