العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    أكد أن القيمة السوقية للبطولة سترتفع

    الطنيجي: إقامة دوري الهواة بـ 16 فريقاً ستخلق فرصاً لـ 100 لاعب مواطن

    من منافسات دوري الدرجة الأولى. من المصدر

    أكد المدرب السابق لنادي الذيد، محمد سعيد الطنيجي، أن زيادة عدد فرق دوري الدرجة الأولى في الموسم الجديد 2021-2022 إلى 16 فريقاً، تعد إنجازاً لاتحاد الكرة ولمنافسات الهواة وجمهورها.

    وقال الطنيجي لـ«الإمارات اليوم»: «عودة فرق مثل رأس الخيمة والرمس والجزيرة الحمراء، ستثري البطولة بشكل كبير، كونها تملك جمهوراً كبيراً، ما سيعطي للبطولة ثقلاً، وهناك عدد من الإيجابيات المهمة التي ستتحقق مع وجود 16 فريقاً في الدوري، أهمها اكتشاف عدد جديد من اللاعبين الموهوبين ليجدوا مكانهم في المنتخبات الوطنية، ومنح المدربين المواطنين فرصة للعمل مدربين أساسيين أو مساعدين».

    وكان اتحاد كرة القدم قد أعلن أن مسابقات الدور التمهيدي لكأس رئيس الدولة ودوري الدرجة الأولى ستقام بمشاركة 16 فريقاً في الموسم الحالي، بزيادة خمسة فرق جديدة لم تكن موجودة في الموسم الماضي، وهي: الرمس والجزيرة الحمراء ورأس الخيمة وسيتي وجولف إف سي.

    وأوضح الطنيجي: «زيادة الفرق سترفع من القيمة السوقية لدوري الدرجة الأولى، وستمهد في المستقبل القريب للاستثمار فيه وتطويره، إضافة إلى أن ما بين 80 و100 لاعب مواطن سيجدوا فرصتهم في المشاركة ضمن دوري الدرجة الأولى، بعد أن كانوا بعيدين، عندما كان الدوري يقتصر على 11 نادياً»، وطالب الطنيجي بدعم البطولة مالياً وإعلامياً وإدارياً لكي تستمر وتتطور.

    وأكمل: «يجب أن يكون اتحاد الكرة صارماً في مراقبة سلامة اللاعبين، وعدم السماح بإقامة مباريات دوري الدرجة الأولى إلا في الملاعب الصالحة لسلامة اللاعبين، فضلاً عن النقل التلفزيوني».

    طباعة