العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    دعا إلى توقيع عقود احترافية مع اللاعبين الموهوبين

    محمد عبيد: فِرَق المراحل السنية للصالات تحتاج إلى مدربين أجانب

    محمد عبيد: كرة الصالات وصلت إلى مرحلة جيدة قياساً بعُمرها. من المصدر

    أكد قائد المنتخب الوطني ونادي النصر لكرة قدم الصالات، محمد عبيد، أن فرق المراحل السنية في الأندية تحتاج إلى استقطاب مدربين أجانب للعمل إلى جانب المدربين المواطنين، من أجل تقديم الدعم الفني المميز للاعبين بشكل مبكر، وبما ينعكس على المسابقات والمنتخبات الوطنية، إضافة إلى عمل عقد احتراف بين اللاعبين الموهوبين وأنديتهم من أجل تعزيز روح الاحتراف بشكل مبكر لديهم.

    وقال محمد عبيد لـ«الإمارات اليوم»: «كرة الصالات وصلت إلى مرحلة جيدة، قياساً بعمرها منذ انطلاق ممارستها بشكل رسمي، وهي بحاجة إلى دعم آخر من الأندية، إضافة إلى الدعم الذي يقدمه اتحاد الكرة ومجلس الشارقة الرياضي، ويتمثل في انضمام أندية جديدة، ومنها العين والوصل والوحدة، للمشاركة في المسابقات، ما سيسهم في تطويرها ونشرها بشكل أكثر تميزاً».

    ووصف المشاركة في كأس العرب الأخيرة، ووصول أبيض الصالات إلى نصف النهائي، بأنهما أسفرا عن فوائد مميزة، خصوصاً أن المنتخب واجه منتخبين قويين، هما مصر والمغرب، ومنها الترويج لكرة الصالات في الوسط الرياضي بشكل أفضل.

    وختم: «لتشجيع اللاعبين في مقتبل العمر على ممارسة كرة الصالات، هناك حاجة إلى دعم إعلامي أكبر، من خلال نقل المباريات تلفزيونياً، وتقديم الدعم المادي للاعبين والمزيد من الاهتمام».

    طباعة