العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بعد انتصارين مميزين لـ «بيرفيكت باور» و«محافظ»

    ثنائية لخيول الإمارات في ثالث أيام «رويال آسكوت»

    صورة

    حققت خيول الإمارات، أمس، انتصارين مستحقين، في ثالث أيام مهرجان «رويال آسكوت» الملكي البريطاني العريق، بنسخته الحالية 310، وذلك بفوز «بيرفيكت باور»، للشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم، وإشراف المدرب ريتشارد فاهي، بشوط «نورفورك ستيكس»، وانتزاع «محافظ»، المملوك لـ«شادويل»، بإشراف المدرب وليام غاغاس، لقب «هامبتون كورت ستيكس».

    وفي منافسات اليوم، يدفع «غودولفين» بالمهر «يبير»، وإشراف المدرب شارلي آبلبي، للمنافسة على لقب «كينغ إدوارد 7 ستيكس»، المخصص للخيول المهجنة الأصيلة لمسافة الميل ونصف الميل «2400 متر عشبي»، الذي يجري في رابع أيام المهرجان. واجتذبت الأشواط السبعة - في اليوم الرابع للمهرجان، المكونة من بطولتين لخيول «جروب 1» الأعلى تصنيفاً عالمياً، وبطولة لخيول «جروب 2»، ومثلها لخيول «جروب 3»، وثلاثة أشواط لفئة «التكافؤ» - 15 من نخبة الجياد الإماراتية.

    ويستهل أول الأشواط بسباق «ألباني ستيكس» لخيول الفئة الثالثة، المخصص للمهرات، قبل الشوط الثاني «كينغ إدوارد 7 ستيكس»، الذي يحمل فيه «يبير» اللواء منفرداً عن ممثلي الخيول الإماراتية، والساعي من خلاله إلى إظهار مستوى رفيع في اختباره الأول على مستوى الفئة الثانية، بعد أن حقق موسماً متطوراً في عُمر السنتين، اختتمها بانتصارين مستحقين، جاء آخرهما على مضمار «نيوبري» البريطاني، في سبتمبر الماضي، وتصطدم طموحات «يبير»، بسبعة من نخبة جياد مسافة 2400 متر، يبرز منها «اليتكوير» لإسطبلات «إم إم» بإشراف المدرب وليام هاغاس، وقيادة الفارس توم ماركواند، خصوصاً أن المهر الفرنسي لم يخرج عن المركزين الأول والثاني في مشاركاته الثلاث في عالم السباقات.

    وعن حظوظ «يبير»، قال مدرب «غودولفين»، شارلي آبلبي، في تصريحات صحافية: «أظهر (يبير) قدرات طيبة، وأعتقد أننا لم نوفق في إيجاد المفتاح المناسب لقدراته في مشاركتيه السابقتين للموسم الحالي، ويفترض أن تكون الأرضية ملائمة له في مضمار (أسكوت)، ونتطلع إلى أداء أفضل».

    «عادي» يتقدم الترشيحات في «دوك أوف إدنبره»

    تشارك خمسة من نخبة جياد الإمارات في الشوط السادس، الذي يمثل سباق «دوك أوف إدنبره» للخيول المهجنة الأصيلة «هانديكاب»، لمسافة 2400 متر، يتقدمها المهر «عادي»، المملوك لسمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم، بإشراف المدربين سيمون وإدي كريسفورد، إذ يتقدم الترشيحات في انتزاع اللقب، في ظل مستويات الأداء التي يقدمها على المضامير العشبية، خصوصاً أنه لم يخرج عن المراكز الثلاثة الأولى في مشاركاته الخمس بعالم السباقات، من ضمنها انتصاران جاء آخرهما، منتصف الشهر الماضي، على مضمار «نيوماركت»، وعلى مسافة 2400 متر، كما تعول الآمال الإماراتية في هذا الشوط على «لوست إيدين»، بشعار الشيخ محمد بن عبيد آل مكتوم، بإشراف المدرب ريتشارد هانان، وقيادة الفارس أندريه اتزيني، القادم من انتصارين جاء آخرهما، مطلع الشهر الجاري، على مضمار «لينغفيلد».

    310 رقم النسخة الحالية من مهرجان «رويال آسكوت» للخيول.

    طباعة