حمدة القبيسي تسجل إنجازاً جديداً في رياضة المحركات الإماراتية

حمدة القبيسي. من المصدر

أضافت السائقة حمدة القبيسي إنجازاً جديداً في سجلات رياضة المحركات الإماراتية، بعد أن أصبحت أول امرأة في تاريخ سلسلة سباقات «فورمولا4» الإيطالية تنجح في صعود منصات التتويج.

واحتلت القبيسي على متن سيارة فريق بريما باور، المركز الثالث في سباق جائزة حلبة ميسانو، خلف كل من الإيطالي ليوناردو فورنارولي سائق فريق أيرون لينكس، وأوليفر بيرمان صاحب المركز الثاني على متن سيارة فريق (فار موتو سبورت).

يُذكر أن حمدة تسير على خطى شقيقتها الكبرى آمنة، التي نجحت عام 2019، في أن تصبح أول سائقة عربية تفوز في سباقات سيارات المقعد الأحادي، بانتصارها على حلبة مرسى ياس في سباق (الفورمولا 4) الإماراتي، الذي أقيم ضمن بطولة العالم للجائزة الكبرى (الفورمولا1).

طباعة