العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مسيرة للدراجات بجزيرة الحديريات في أبوظبي

    أعلن مجلس أبوظبي الرياضي ونادي أبوظبي للدراجات الهوائية عن تنظيم مسيرة ركوب الدراجات في جزيرة الحديريات، بمناسبة اليوم العالمي للدراجات الهوائية. أقيمت الفعالية برعاية مجلس أبوظبي الرياضي وبالتعاون مع طواف الإمارات وشركة مُدن العقارية إحدى شركاء نادي أبوظبي للدراجات، والشركة الوطنية للضمان الصحي «ضمان».

    وافتتح الفاعلية الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي عارف حمد العواني،، بحضور المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للدراجات النخيرة الخييلي، ولفيف من محترفي وهواة الدراجات الهواية في إمارة أبوظبي.
    وقال نادي أبوظبي للدراجات الهوائية في بيان اليوم الأحد إن المسيرة، البالغة مسافتها 40 كيلو متراً، انطلقت من مجمع 321 للرياضة الذي تم افتتاحه مؤخراً في جزيرة الحديريات التي تضم مرافق الدراجات ذات المستوى العالمي، بمشاركة أكثر من 300 دراج من المحترفين والهواة.
    الفعالية أقيمت للمرة الأولى في أبوظبي وتدعم توجهات دولة الإمارات ونادي أبوظبي للدراجات لزيادة الوعي بركوب الدراجات كوسيلة فريدة لتعزيز نمط حياة صحي.
    وقال الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي عارف العواني إن إمارة أبوظبي أصبحت وجهة للرياضة الدولية وملتقى لنخبة الفعاليات التي يشارك فيها أبرز النجوم والأبطال وصانعي القرار الرياضي.
    وأشاد بجهود نادي أبوظبي للدراجات الهوائية في توسيع نطاق ممارسة رياضة الدراجات، والعمل على تنظيم الفعاليات والمسابقات، لاكتشاف المواهب وتشكيل الفرق الرياضية المرتبطة بالنادي، وتعزيز الوعي المجتمعي بأهمية هذه الرياضة.

    ومن جانبه، قال المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للدراجات الهوائية النخيرة الخييلي إن تنظيم هذه الفعالية يأتي في إطار جهود النادي لنشر الوعي بأهمية ركوب الدراجات الهوائية سواء للرياضة أو للمتعة أو كوسيلة للتنقل، نظراً لفوائدها المتعددة للصحة الجسدية والنفسية، ومساهمتها في الحفاظ على البيئة.
     وأضاف أن هواية ركوب الدراجات انتشرت بصورة كبيرة في دولة الإمارات بعد جائحة كوفيد-19، ومع التحسينات المستمرة التي أدخلتها الجهات الحكومية على البنية التحتية من مسارات وخدمات، يمكن لدولة الإمارات أن تصبح مركزاً عالمياً يستقطب محترفي وهواة ركوب الدراجات.
    وأكد أنه تم تنظيم هذه الفعالية في ظل إجراءات احترازية مشددة وتدابير وقائية محكمة، وبما يواكب الجهود الوطنية البارزة التي تبذلها الدولة في مرحلة التعافي من أجل العودة التدريجية للحياة الطبيعية.
    يذكر أنه تم توزيع 300 قميص لطواف الإمارات على الحضور من المسجلين مسبقاً على موقع النادي على الإنترنت وأنستغرام والتطبيق الذكي الخاص بالنادي.

     

    طباعة