تمثل خلاصة تجاربه ومكانته الدولية في الملاعب

كاسياس يفتتح أكاديمية لحراس المرمى في دبي

ناصر أمان آل رحمة يقدم كتاب «قصتي» إلى الحارس كاسياس بحضور علي عمر وميشيل سلغادو. من المصدر

كشف الحارس الإسباني الشهير، إيكر كاسياس، أنه سيفتتح أكاديمية لتدريب حراس المرمى في دبي، لتكون أول مكان خارج مدينة مدريد يُنشئ فيها هذه الأكاديمية، التي تمثل خلاصة تجاربه ومكانته الدولية حارساً وقائداً لمنتخب إسبانيا، الذي أحرز كأس العالم عام 2010، إلى جانب العديد من الألقاب الأوروبية مع النادي الملكي.

جاء ذلك خلال زيارة الحارس السابق لمنتخب إسبانيا إلى مقر مجلس دبي الرياضي، برفقة زميله السابق في ريال مدريد ومنتخب إسبانيا، ميشيل سلغادو، واستقبلهما مساعد الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، ناصر أمان آل رحمة، ومدير إدارة التطوير الرياضي، علي عمر.

وقال مجلس دبي الرياضي، في بيان، أمس: «أكد آل رحمة للحارس الإسباني وجود جميع التسهيلات للمشروعات الاستثمارية في إمارة دبي، ومن بينها المجال الرياضي، وتحديداً الأكاديميات الرياضية، إذ توجد في دبي أكثر من 300 أكاديمية في مختلف الرياضات، إلى جانب وجود جاليات لأكثر من 200 دولة يعشقون الرياضة ويتطلعون إلى ممارستها».

وأضاف: «قدم مساعد الأمين العام لمجلس دبي الرياضي شرحاً للحارس الإسباني وفريق عمله، عن مكانة الرياضة في دبي وجهود مجلس دبي الرياضي في نشر ممارسة الرياضة وتطوير المواهب، وكذلك تنظيم الفعاليات الرياضية المختلفة التي تزيد على 400 فعالية سنوياً، كما تجوّل معهم في مقر المجلس، وزاروا مختبر الابتكار وقاعة المؤتمرات الصحافية في مجلس دبي الرياضي، التي تقرر أن تستضيف المؤتمر الصحافي للإعلان عن إطلاق أكاديمية أيكر كاسياس بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي، خلال الأشهر القليلة المقبلة».

وأعرب كاسياس عن سعادته بزيارة الدولة والعودة مجدداً إلى دبي، التي تعد نموذجاً عالمياً ناجحاً في أسلوب الحياة والتعامل مع الجائحة، وكذلك في عشقها للرياضة وتنوع مجتمعها الذي يضم جاليات من مختلف دول العالم، كما عبّر عن تقديره بالترحيب الحار ومشاعر المحبة التي يجدها في كل زيارة لدبي.

وأكمل: «اخترت دبي لتكون مقراً لأكاديميتي الجديدة لمكانتها العالمية المرموقة في مجال الرياضة والسياحة وأسلوب الحياة السعيدة، إلى جانب كونها تمتلك جميع سبل النجاح لأي مشروعات بفضل مستوى الحياة فيها، والتسهيلات والدعم للمشروعات المختلفة». وأضاف أن «نجاح تجربة صديقي ميشيل سلغادو في افتتاح أكاديمية رياضية في دبي، والنمو الذي حققه هذا المشروع، شجعاني على افتتاح أكاديميتي الخاصة في دبي، لتكون مركزاً لتطوير حراس المرمى في دولة الإمارات والمنطقة».

وفي ختام الزيارة قدّم آل رحمة هدية مجلس دبي الرياضي إلى النجم الإسباني، وهي النسخة الإنجليزية من كتاب «قصتي» لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، كما قدّم كاسياس قميصه مع منتخب إسبانيا وكذلك قميص ريال مدريد وقفّازات حراسة المرمى للمجلس.


حارس مدريد السابق:

• «اخترت دبي لمكانتها العالمية في مجال الرياضة والسياحة وأسلوب الحياة».

• «نجاح تجربة صديقي سلغادو شجعني على افتتاح أكاديميتي الخاصة».

طباعة