يقام بالتزامن مع «ذكرى الخمسين» في ديسمبر المقبل

الإمارات تستضيف للمرة الأولى سباق «الألف ميل» للسيارات الكلاسيكية

صورة

تستضيف الإمارات، للمرة الأولى سباق الألف ميل، المعروف بالسباق الأجمل عالمياً، في مرحلة حصرية خاصة، وتغطي إماراتها السبع، من الخامس إلى التاسع من ديسمبر المقبل، تحت عنوان «تجربة سباق الألف ميل - الإمارات 2021»، وذلك بالتزامن مع الذكرى الخمسين لتأسيس اتحاد الدولة.

وجاء الإعلان عن تفاصيل السباق، في المؤتمر الصحافي، أول من أمس، بـ«بيت الحكمة» في إمارة الشارقة، وحضره نائب رئيس المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات، عالية الحمادي، وسفير إيطاليا في الإمارات، نيكولا لينير، ورئيس المجلس التنفيذي في هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، مروان السركال، ورئيس مجلس إدارة «1000 ميل»، الجهة المنظمة للسباق، الإيطالي فرانكو جوسللي بيريتا، والرئيس التنفيذي في السباق، ألبيرتو بيانتوني، والرئيس التنفيذي لتجارب أوكتانيوم المشاركة في تنظيم تجربة «1000 ميل» بالإمارات، مارتن هالدر.

وتتزامن فعالية «السباق الأجمل عالمياً» على أرض الإمارات، التي تقام بدعم من مكتب الهوية الإعلامية لدولة الإمارات، وتنظيم «1000 ميليا» الإيطالية و«أوكاتنيوم إكسبيرينسز» العالمية للسيارات والسباقات، مع احتفالات الدولة في ديسمبر 2021 باليوبيل الذهبي لتأسيس اتحادها قبل 50 عاماً.

ويمرّ السباق، الأكثر تميزاً في عالم السيارات الكلاسيكية والرياضية فائقة السرعة، بأجمل معالم الدولة وإماراتها السبع عبر شبكة طرقها عالمية المستوى، ليبرز هويتها السياحية الموحدة للعالم، ويفسح المجال للجمهور من مختلف أنحاء العالم، لمتابعة كل مراحل السباق على امتداد مساره المقرر في محطات متميزة.

ويحظى السباق، الذي يقام منذ نهاية الربع الأول من القرن الماضي، بتغطيات صحافية واسعة تشمل أكثر من 6000 خبر صحافي سنوياً على مستوى العالم، وكمّ كبير من التقارير والمتابعات التلفزيونية والإذاعية التفصيلية للحدث الذي تغطيه أكثر من 1000 وسيلة إعلامية.

ومنذ عام 1977، تحول سباق الألف ميل إلى أحد أهم السباقات في العالم، ويقام بانتظام على مدى أربعة أيام، وتشارك فيه السيارات ذات التاريخ العريق في سباقات السرعة والأداء الفائق، وتشكل إقامة السباق حضوراً لأكثر السباقات تاريخية في العالم إلى المنطقة من بوابة الإمارات، التي تضم مجموعة من أجمل وأسرع السيارات الكلاسيكية في العالم.

وقالت عالية الحمادي في تصريح صحافي: «اختيار الإمارات محطة أولى من نوعها في الشرق الأوسط للسباق الأجمل في العالم، الذي يمتد تاريخه لأكثر من 90 عاماً، ويجتذب ملايين المتابعين من مختلف البلدان، يؤكد مكانتها الريادية عاصمة عالمية للفعاليات الأكثر تميزاً، كما يبرز هويتها السياحية الموحدة، من خلال تغطية مراحله لأجمل معالم إمارات الدولة السبع، بالتزامن مع احتفالاتها باليوبيل الذهبي لقيام اتحادها، وفتحه الباب للجمهور من مختلف أنحاء العالم لمتابعة فعالياته على أرض الإمارات».

وقال سفير إيطاليا لدى الإمارات، نيكولا لينير: «السفارة الإيطالية فخورة جداً بدعم تجربة (1000 ميليا) التي تستضيفها الإمارات، فالسباق يمثل شغفاً تاريخياً يجمع السيارات والرياضة والتكنولوجيا إلى جمال المشاهد الإيطالية التي يمر السباق عبرها كل عام، هذا الشغف تسعد إيطاليا بإحضاره إلى الإمارات احتفاءً باليوبيل الذهبي لاتحادها وجمال إماراتها السبع، بالتزامن مع (إكسبو 2020)».

• تشارك فيه السيارات ذات التاريخ العريق في سباقات السرعة والأداء الفائق.

موسم حافل

ويشكّل انعقاد هذه النسخة الحصرية، ليتقاطع أيضاً مع إقامة الإمارات معرض إكسبو 2020 الدولي، واستضافة حلبة مرسى ياس في أبوظبي سباق جائزة أبوظبي الكبرى لـ«الفورمولا1» في 12 ديسمبر المقبل.

5 مراحل للسباق

■ المرحلة الأولى: من أبوظبي إلى دبي (الخامس من ديسمبر).

■ المرحلة الثانية: من دبي إلى جبل حفيت في العين (السادس من ديسمبر).

■ المرحلة الثالثة: من جبل حفيت في العين إلى الفجيرة (السابع من ديسمبر).

■ المرحلة الرابعة: من الفجيرة إلى جبل جيس في رأس الخيمة (الثامن من ديسمبر).

■ المرحلة الخامسة:من جبل جيس برأس الخيمة إلى أم القيوين، ثم عجمان والشارقة، رجوعاً إلى أبوظبي (التاسع من ديسمبر).

طباعة