وقّع العقد في لحظات متفائلاً بقدوم غوران وطريقة تعامل الإدارة

بلال يوسف: فضّلت عجمان على عرضين في دوري الخليج العربي

بلال يوسف: «شعرت منذ اللحظة الأولى بأنني كنت ألعب في هذا النادي من سنوات».

أكّد لاعب خط وسط عجمان الجديد، بلال يوسف (26 عاماً)، أنه فضّل عرض «البرتقالي» على عرضين آخرين تلقاهما من أندية في دوري الخليج العربي لكرة القدم، لأسباب عدة، أهمها احتمالية تولي مدرب الفجيرة السابق، الصربي غوران تيفجوديتش، مهمة تدريب الفريق، على حد تعبيره.

وقال اللاعب لـ«الامارات اليوم»: «غوران من المدربين الأجانب الذين تشعر بالراحة النفسية معهم، وهو يعرف كيف يحصل من اللاعبين على أفضل ما لديهم في المباريات والتدريبات، إضافة إلى الشفافية الواضحة من جانب إدارة عجمان، خلال مرحلة التفاوض، التي لم تستغرق وقتاً طويلاً للتوقيع».

وكان عجمان قد تعاقد مع بلال يوسف لمدة موسم واحد قابل للتجديد، في صفقة انتقال حر لتصبح أول صفقات «البرتقالي» استعداداً للموسم الجديد.

وأضاف: «ذهبت إلى نادي عجمان، أول من أمس، لتوقيع العقد، وشعرت منذ اللحظة الأولى بأنني كنت ألعب في هذا النادي من سنوات، وحفاوة الاستقبال وطريقة تعامل الإدارة جعلتي أوقع على العقود في لحظات بسيطة».

وتابع: «أنا ذاهب إلى عجمان ولديّ طموح كبير لمساعدة الفريق على تحقيق الكثير في الموسم الجديد، لن أقول كلام (معسول)، بأننا سننافس على بطولة الدوري، ولكن نطمح إلى مركز متقدم والمنافسة على إحدى بطولتي كأس رئيس الدولة أو كأس الخليج العربي، لا يوجد شيء صعب في كرة القدم، طالما كان هناك عمل وتصميم وتعاون من الجميع، لتحقيق الأهداف التي يسعى إليها الفريق».

وعن تجربته مع الفجيرة، التي استمرت لموسمين وتعليقه على هبوط الفريق لدوري الهواة، قال يوسف: «أمضيت موسمين مع الفجيرة أضفوا لمسيرتي الكروية الكثير، وكان طموحي أن أغادر النادي وهو باق في دوري الخليج العربي، لكن مع الأسف كرة القدم غدرت بنا».

طباعة