«الملك» قبض على بطولتي الكأس.. و«فرسان دبي» استعادوا درع الدوري

قوة هجوم الشارقة وصلابة دفاع شباب الأهلي حسما ألقاب موسم السلة

الشارقة وشباب الأهلي هيمنا على ألقاب بطولات موسم سلة الرجال. تصوير: باتريك كاستيلو

هيمن فريقا الشارقة وشباب الأهلي على ألقاب بطولات موسم السلة، الذي أسدل الستار عليه نهاية الشهر الماضي، بالقوة الهجومية لـ«الملك» التي قادته إلى القبض على مسابقتي «كأس رئيس الدولة» و«كأس نائب رئيس الدولة»، والصلابة الدفاعية لـ«فرسان دبي»، التي مكنتهم من استعادة درع بطولة الدوري العام، والحلول وصيفاً في المسابقتين الأخيرتين.

وأكدت إحصاءات موسم سلة الرجال، الذي نافست على ألقابه 10 أندية، التفوق الواضح لفريقي الشارقة وشباب الأهلي، خصوصاً أن الهيمنة على ألقاب البطولات الثلاثة، جاءت نتيجة لاعتلائهما قائمة الأكثر فوزاً في المباريات، مع أفضلية لـ«الملك» الذي نجح على مدار 26 مباراة في انتزاع صدارة الأكثر فوزاً، بإجمالي 20 انتصاراً، مقابل تعرضه لست هزائم، جاءت جميعها في الدوري، قبل أن يقبض «فرسان دبي» على مركز الوصافة، بـ18 فوزاً من أصل مبارياتهم الـ25 التي خاضوها، وتجرعهم الهزيمة في سبع مناسبات، اثنتان منها في نهائي مسابقتي الكأس.

وفرض تفاوت نظام المسابقات للبطولات الثلاث ظهور تباين في الإحصاءات، خصوصاً على صعيد إجمالي المباريات التي خاضتها الفرق، بعد أن أقيمت بطولتا الدوري العام وكأس نائب رئيس الدولة بنظام دوري المجموعات، وتحدد من خلالها هوية الفرق المتأهلة للدور ربع النهائي، قبل أن تقتصر بطولة كأس رئيس الدولة على أربعة أدوار، أقيمت جميعها بنظام خروج المغلوب، بدايةً من التمهيدي الذي تم اعتماد الفرق الأربعة المنافسة فيه بناءً على نتائج القرعة، وتحدد من خلاله هوية الفريقين المكملين للفرق الستة التي خدمتها القرعة بشكل مباشر بالتأهل لدور الثمانية، واتبع بالمربع الذهبي، ثم النهائي.

للإطلاع على الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة