العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    توهج كايو ينسي الشارقة غياب إيغور.. ونقطة تفصله عن دور الـ16 «الآسيوي»

    لاعبو الشارقة يحتفلون بعد الفوز بالأربعة على باختاكور. تصوير: أسامة أبوغانم

    واصل فريق الشارقة الإبهار في دوري أبطال آسيا، واكتسح أول من أمس، باختاكور الأوزبكي 4-1 في الجولة الثالثة عن المجموعة الثانية بالدور الأول، التي تقام مبارياتها في ضيافة الشارقة. وعزز «الملك» صدارته بالنقطة السابعة واقترب كثيراً من حسم التأهل للدور المقبل، حيث تقدم على وصيفه تراكتور الإيراني بأربع نقاط، مقابل نقطتين للقوة الجوية الثالث، ومثلهما لباختاكور الرابع.

    وبات الشارقة في حاجة إلى نقطة فقط من مباراته المقبلة بالجولة الرابعة أمام باختاكور لإعلان تأهله رسمياً. وتقف عدة أسباب فنية وراء تفوق الشارقة، بينها تألق وتوهج البرازيلي كايو، الذي قدم مستويات مميزة في المباريات الثلاث، لينسي الشارقة تأثير غياب صانع الألعاب إيغور بسبب الإصابة.

    وقاد كايو بفضل تحركاته ونشاطه الهجومي الفريق لتحقيق انتصار كبير على باختاكور، بعد أن سجل هدفاً وصنع هدفين، وأسهم في الفوز على القوة الجوية، ثم التألق في مباراة تراكتور رغم التعادل.

    وأظهر كايو تفاهماً كبيراً مع ثنائي الهجوم سالم صالح وخالد باوزير، كما ظهر من لاعبي الشارقة انضباط تكتيكي عال، وهجوم ضاغط طوال زمن المباراة، بجانب التماسك الدفاعي وتألق الحارس عادل الحوسني، ما قاد لاقتراب الفريق من الدور المقبل.

    وقال مدرب الشارقة، عبدالعزيز العنبري، في المؤتمر الصحافي: «الانضباط التكتيكي أسهم في الفوز، وكايو وسالم صالح كانا موفقين في استغلال المساحات».

    طباعة