شباب الأهلي بطل كأس الخليج العربي.. وكلمة السر "ماجد ناصر"

قاد الحارس المخضرم ماجد ناصر فريقه للتتويج بلقب كأس الخليج العربي للمرة الخامسة في تاريخه بعد فاز على النصر 5-4 بركلات الترجيح في المباراة النهائية التي جمعت الفريقين في استاد الشارقة، وذلك بعدما تصدى لركلة حاسمة للنصر وأمام أفضل لاعبي العميد ريان مينديز، لتحول ضفة ضربات الجزاء إلى شباب الأهلي وينجح في التتويج باللقب.
جاءت المباراة قوية من الطرفين وبدأ شباب الأهلي بضغط على النصر في ملعبه وسنحت له أكثر من الفرصة وتسديدة من ركلة حرة مباشرة في العارضة، قبل أن يعود النصر ويبادل الفرسان الهجمات والخطورة على مرمى ماجد حسن.
ولم يستغل شباب الأهلي النقص العددي للعميد عقب طرد البرازيلي ليما، مبكراً في الشوط الأول ليقوم مدرب النصر، الأرجنتيني دياز، بعمل تغيير دفاعي بإشراك يعقوب البلوشي، بدلاً من ضياء سبع، لينجح الفريق في الصمود حتى الدقيقة 82 والتي شهدت طرد لاعب شباب الأهلي محمد مرزوق، ليتساوى العدد بين الفريقين ويصلا إلى ركلات الجزاء التي ابتسمت لفريق شباب الأهلي في النهاية.
وأحرز لشباب الأهلي كلاً من حمدان الكمالي، بيليه، يوسف جابر، عبد العزيز صنقور، الأوزبكي ماشارييوف، بينما أهدر كلا من البرازيليين أدواردو، غيسوس، وأخفق النصر في استغلال التقدم بالبداية في ركلات الجزاء وأحرز له كلاً من البرازيلي فالنتيني، تيغالي، محمود خميس، يعقوب حسن، بينما أهدر للنصر، البرتغالي توزي، مهاجم الرأس الأخضر ريان مينديز، ومحمد عايض، الضربة الحاسمة التي أهدت الكأس لشباب الأهلي بنتيجة 5-4.

 

طباعة