هدف أوزبكي قاتل يصنع «ريمونتادا» شباب الأهلي على الفجيرة

شباب الأهلي أظهر قوة هجومية في الشوط الثاني. تصوير: أسامة أبوغانم

أحرز الأوزبكي جلال الدين ماشاريبوف هدفاً في الوقت القاتل، ليقود شباب الأهلي للفوز على الفجيرة 3-2 في «ريمونتادا» مثيرة، أمس، على استاد راشد في دبي، بافتتاح الجولة الـ23 من دوري الخليج العربي، ليرفع «فرسان دبي» رصيده إلى 43 نقطة، بينما توقف رصيد «الذئاب» عند 14 نقطة.

ووجّه الفجيرة صدمة في توقيت مبكر لصاحب الأرض، بعدما أحرز البرازيلي دوغلاس كوتينيو الهدف الأول عندما لعب الجزائري رشيد أيت عثمان ركلة ركنية وقابلها كوتينيو برأسه في المرمى (3).

في المقابل، نشط شباب الأهلي، وكاد الأوزبكي جلال الدين ماشاريبوف يحرز الهدف الأول في مناسبتين: عندما قام محمد جمعة بيليه بمجهود فردي ولعب كرة عرضية قابلها ماشاريبوف بتسديدة ارتدت من القائم وعادت له مجدداً، لكنه سدد الكرة خارج المرمى، وبالطريقة نفسها لعب بيليه كرة عرضية قابلها ماشاريبوف بتسديدة قوية ارتدت من العارضة، بينما جاء الرد من «الذئاب» عندما لعب كوتينيو كرة عرضية وقابلها النيجيري موفتاو أولابي محرزاً الهدف الثاني (32). وأعاد البرازيلي إيغور خيسوس شباب الأهلي إلى أجواء اللقاء بعدما أحرز الهدف الأول في الدقيقة 39 من متابعة جيدة للكرة التي سددها وليد عباس وارتدت من الحارس عبدالله التميمي.

وفي الشوط الثاني، بدأ شباب الأهلي بقوة وقاد ماشاريبوف هجمة منظمة ومرر كرة جميلة إلى محمد جمعة بيليه الذي سدد في المرمى مضيفاً الهدف الثاني (52)، وواصل ماشاريبوف تألقه بحصوله على ركلة جزاء (78)، ولكن عبدالله التميمي تألق في التصدي لتسديدة كارلوس إدواردو، وفي الدقيقة 90 أحرز ماشاريبوف هدف الفوز.

طباعة