عبدالهادي: طموح اتحاد كلباء الوصول إلى «37 نقطة وأكثر»

لاعب خط وسط اتحاد كلباء ناصر عبدالهادي. من المصدر

أكد لاعب خط وسط اتحاد كلباء، ناصر عبدالهادي، أن فريقه يطمح إلى إنهاء موسه في دوري الخليج العربي بأفضل مركز ممكن، مشيراً إلى أن حلول الفريق في المركز التاسع بـ29 نقطة لا يتناسب وطموحات «النمور»، متوقعاً أن يجمع أكثر من 37 نقطة في نهاية الموسم، وهو ما يطمح إليه الفريق، على حد تعبيره.

وقال عبدالهادي لـ«الإمارات اليوم»، بعد فوز اتحاد كلباء على الظفرة 2-1 في الجولة 20 من الدوري: «لاتزال هناك 18 نقطة في الملعب، ويمكننا أن ننال الكثير من النقاط، على الرغم من صعوبة المباريات المقبلة، التي ستجمعنا مع أندية النصر وخورفكان والوحدة والعين وحتا والشارقة، وهي مباريات سيكون لها دور بارز في رسم صورة بطل الدوري، والفرق التي تتأهل للعب في الآسيوية، إضافة إلى أثرها في الفرق التي ستهبط، ما يعني أن أطرافها سيلعبون من أجل النقاط، لكننا سنخوض كل مباراة بأعلى درجات التركيز والجاهزية، لتحقيق طموحنا، والوصول إلى أفضل مكانة ممكنة، مثلما تريد الفرق الأخرى».

وأضاف: «أعتقد أن الوصول إلى النقطة 37 سيكون شيئاً جيداً، وسنلعب على أفضل من ذلك، ونحن حريصون على ذلك».

ووصف عبدالهادي مباراة الظفرة بأنها كانت من المباريات الصعبة، بسبب إغلاق الظفرة للمساحات، ومباراة قوية، لرغبة الفريق الضيف في استعادة النتائج الإيجابية، لكننا كنا في الموعد، وتمكنّا من قلب النتيجة لمصلحتنا، وهو ما يميز فريقنا من بداية الموسم، وهو عدم الاستسلام».

وعن سبب استبداله في المباراة، قال: «إن نيله بطاقة صفراء مبكرة وضعه في موقف محرج، خشية أن ينال بطاقة صفراء ثانية، وبالتالي حرمانه من خوض المباريات التالية، التي لا تقل أهمية عن غيرها».

وأضاف: «يمكن وصف المباراة مع الظفرة بأنها كانت إحدى أجمل مباريات الفريق في الموسم الحالي، لكونها شملت الكثير من الملامح الفنية المؤثرة، وأحدها الفوز المهم على ملعبنا، وأيضاً تألق جميع اللاعبين، وتحقيق رقم قياسي بعدد النقاط، وهو رقم تاريخي للنمور».

وختم: «تم تكليفي بمراقبة مهاجم الظفرة ماخيتا ديوب، وتمكنت أن أحدّ من تحركاته بالقدر الممكن، على الرغم مما يتمتع به من إمكانات هائلة، وأعتبره أحد نجوم الدوري».

• 29 نقطة جمعها اتحاد كلباء في الدوري مع مرور 20 جولة.

طباعة