الظفرة يدافع عن «كبريائه».. والفجيرة يبحث عن نقاط «المصير»

الفجيرة في المركز قبل الأخير بالدوري. من المصدر

يحلّ الظفرة ضيفاً ثقيلاً على الفجيرة في مباراة يدافع «فارس الغربية» عن كبريائه بعد النتائج المتواضعة في الفترة السابقة، خصوصاً الهزيمة القاسية في الجولة الماضية أمام الجزيرة 5-صفر، بينما في المقابل تعد نقاط الفوز بالنسبة للفجيرة مهمة وبمثابة المصيرية، كونه يعاني في المركز قبل الأخير، ويعد مع حتا أبرز المرشحين للهبوط. ولا خيار أمام الفريقين إلا الفوز، وذلك للخروج من المأزق الحالي لكلا الفريقين، خصوصاً الفجيرة الذي يمتلك سبع نقاط فقط، بينما لدى الظفرة 16 نقطة، ويعاني الفجيرة غيابات مؤثرة، على غرار قائد الفريق خليل خميس، والعراقي محمد مصطفى، لكنه يعول على الوافد الجديد، البرازيلي كوتينهو.

في المقابل يعول الظفرة على نتيجة إيجابية، سواء كانت الفوز أو التعادل، لتعزيز موقفه والاقتراب التدريجي من المنطقة الدافئة، في مباراة صعبة على المدرب السوري، محمد قويض، الذي يرتبط بذكريات حزينة في ملعب الفجيرة عندما كان يقود دبا، وكان الفريقان قد التقيا في الجولة الأولى وانتهت بفوز الظفرة 3-1.

ويعاني الظفرة غيابات مؤثرة، لعل أبرزها غياب حارسه الأول خالد السناني، إلى جانب الدرمكي وديوب.

طباعة