صدارة «الملك» في مهب الريح

العين يعرقل الشارقة.. والجزيرة المستفيد

لاعبو العين يحتفلون بالهدف الأول الذي سجله يحيى نادر. تصوير: أسامة أبوغانم

قاد مهاجم العين التوغولي لابا كودجو، فريقه لفوز ثمين على مضيفه الشارقة بهدفين لهدف، في المباراة التي جمعتهما أمس، ضمن الجولة 16 من دوري الخليج العربي، ليستعيد العين نغمة الانتصارات مجدداً بعد سلسلة من النتائج المخيبة لآمال جمهوره آخرها خسارته أمام شباب الأهلي بأربعة أهداف مقابل هدف.

وباتت صدارة الشارقة مهددة بعدما توقف رصيده عند 36 نقطة ليتلقى بذلك الخسارة الثانية في الدوري، وبات الجزيرة هو المستفيد الأول من هذه النتيجة، إذ سيصعد إلى صدارة الدوري بفارق الأهداف حال فوزه اليوم على مستضيفه اتحاد كلباء.

ورفع العين رصيده إلى 27 نقطة متقدماً خطوة كبيرة إلى الأمام.

تقدّم الشارقة بهدف السبق عن طريق البرازيلي كايو لوكاس، بهدف سريع في مرمى فريقه السابق «10»، مستغلاً تمريرة إيغور كورنادو.

وقبل نهاية الشوط الأول تمكن لاعب العين يحيى نادر من إعادة فريقه إلى أجواء المباراة، بتسجيله هدف التعادل من تسديدة صاروخية قوية «47» من خارج منطقة الجزاء بمجهود فردي رائع، مسجلاً أجمل أهداف الموسم في الدوري الإماراتي.

ورغم تقدم الشارقة بهدف السبق في الشوط الأول، إلا أن العين بدا الأفضل في معظم فترات الشوط الأول، لكن عابه التركيز واللمسة الأخيرة، ونجح مهاجم العين التوغولوي لابا كودجو في تسجيل الهدف الثاني «72»، من هجمة قادها في البداية اللاعب البديل الياباني ناكاجيما في أول ظهور له بقميص العين.

طباعة