عقده ينتهي بعد 6 أشهر

حبيب الفردان: نادي النصر بيتي لكن طموح كل لاعب المشاركة

الفردان شارك في فوز النصر على الفجيرة أول من أمس. الإمارات اليوم

أثار تصريح لاعب النصر حبيب الفردان الجدل لدى الجمهور، بعدما أكد عقب فوز فريقه على الفجيرة بهدف دون رد، أول من أمس، وصعوده إلى الدور نصف النهائي من بطولة كأس الخليج العربي؛ أن نادي النصر بيته الذي تربى فيه، لكن يبقى طموح كل لاعب هو المشاركة والتواجد في الملعب، تاركاً أمر تجديد تعاقده مع النادي إلى وقت آخر، خصوصاً أن عقده دخل فترة الأشهر الستة الأخيرة.

وكان حبيب الفردان قد غاب عن مباريات النصر الفترة الماضية بسبب ظروف صحية، وعاد في مباراة الفجيرة ليحل بديلاً للاعب الأوزبكي خامدموف في الدقيقة 64 من عمر المباراة، وكانت النتيجة التعادل السلبي، قبل أن يتمكن النصر من تحقيق الفوز.

وشهدت الفترة الماضية مطالبة جمهور النصر بإعطاء الفرصة للاعب حبيب الفردان، حيث أسهم في إنقاذ فريقه في العديد من المباريات خلال الدور الأول في الفترات التي شارك فيها.

وقال الفردان، في تصريحات صحافية عقب مباراة الفجيرة: «واجهنا صعوبة في إحراز الأهداف أمام الفجيرة، لكن تحقق الأهم وهو الصعود إلى الدور نصف النهائي، الآن يجب أن نصب تركيزنا في بطولة الدوري ومباراة الجزيرة المقبلة، والأهم الآن أننا منافسون في ثلاث بطولات، وآمالنا مازالت موجودة، ويجب أن نجتهد ونقدم النتائج التي ترضي الجمهور».

ورداً على تجديد تعاقده، قال: «نادي النصر بيتي وله كل الاحترام والتقدير، لكن طموح كل لاعب التواجد في الملعب، غبت عن الفريق المباريات الماضية بسبب ظروف صحية، والآن عدت قبل أقل من أسبوع، وخطوة خطوة الفريق يعود ويعبر الكبوة التي حدثت في المباريات الثلاث الماضية، والفريق يملك الإمكانات والعناصر التي تؤهله لذلك».

وخلال المؤتمر الصحافي عقب المباراة، اعترف مدرب الفجيرة، الصربي غوران، بأفضلية النصر وخطورته خلال المباراة، خصوصاً في الكرات العرضية. وأشاد غوران بفريقه والدفاع المنظم ومنع النصر من الوصول إلى المرمى إلا من خلال خطأ غير مقصود، موضحاً أن خطة الفريق كانت الاعتماد على الهجمات المرتدة لكن في النهاية نجح النصر في الصعود.

من جانبه، أكد مدرب النصر، الكرواتي كرونسلاف، فخره وسعادته بلاعبيه وبما وصل إليه الفريق من مستوى، حيث يتواجد في الدور نصف النهائي لبطولة كأس الخليج العربي وكأس رئيس الدولة، كما ينافس في مركز متقدم بين كبار الدوري.

وقال: «الأجواء إيجابية داخل غرفة لاعبي النصر، وسعداء بالتأهل وبما وصل إليه الفريق من مستوى ومركز متقدم، وذلك يجعلني فخوراً باللاعبين، ومن خلال هذه العلاقة الجيدة يستطيع الفريق الوصول إلى مركز افضل في الفترة المقبلة، وأشكر فريق الفجيرة على ما قدمه في المباراة كنموذج دفاعي رائع، وهو من الفرق المنظمة».

طباعة