ضمن منافسات اليوم الثالث

الإيرلندي ماكلروي ينتزع صدارة «أبوظبي إتش إس بي سي للغولف»

الإيرلندي روري ماكلروي. من المصدر

نجح الإيرلندي روري ماكلروي، المصنف رابعاً عالمياً، في استعادة صدارة بطولة أبوظبي إتش إس بي سي للغولف، ليضمن له بداية قوية في الجولة الأخيرة والختامية التي تقام اليوم، ويضاعف حظوظه لتحقيق فوزه الأول في بطولة أبوظبي، وهي واحدة من بطولات سلسلة رولكس للعام الجاري.

وقال بيان صحافي: «سجل البطل الفائز بأربع بطولات (مايجرز) أمس، خمس ضربات تحت المعدل بنتيجة 67 في نادي أبوظبي للغولف، ليحقق مجموع 13 ضربة تحت المعدل ويستعيد الصدارة من زميله في كأس رايدر تيريل هاتون، الذي تصدر في ختام الجولة الثانية يوم أول من أمس، وبعد أن بدأ البطولة برصيد 64 ليتصدر قائمة اليوم الافتتاحي لموسم 2021، احتاج الإيرلندي الشمالي إلى ضربة بيردي ليسجل نتيجة 72 مع نهاية الجولة الثانية، وكان على بعد ثلاث ضربات من الصدارة بعد انتهاء لعب 36 حفرة».

وجاء في البيان: «عاد ماكلروي ليستعيد مكانته في الصدارة، حيث سجل ضربة (إيغل) وخمس ضربات (بيردي)، ليتفوق بفارق ضربة واحدة على هاتون الفائز في سلسلة رولكس ثلاث مرات، ويليه بالمركز الثالث اليوم الفائز مرتين في بطولة أبوظبي إتش إس بي سي للغولف تومي فليتوود».

وحقق الأميركي ديفيد ليبسكي وسكوت مارك وارين عشر ضربات تحت المعدل بنتيجة 68 وبفارق ضربة واحدة عن الإسباني رافا كابريرا بيلو، بينما حقق الأسترالي جيسون سكريفنر ثماني ضربات تحت المعدل.

ومع نهاية اليوم الثالث من البطولة، قال ماكلروي: «كان أدائي أفضل بقليل، كما أن الظروف الجوية لهذا العام مختلفة عن البطولات السابقة. لم نكن نتوقع أن نواجه رياحاً قوية في أبوظبي، ورغم ذلك أعتقد أنني قدمت أداءً قوياً، وكنت محظوظاً بعض الشيء في الحفرة العاشرة. لقد اصطدمت الكرة بالعلم ودخلت في الحفرة، وكانت ستتجه خارج المنطقة الخضراء، ما كان سيصعب المهمة علي بالتأكيد، وفي بعض الأحيان هذا ما تحتاجه في بطولات الغولف للتنافس والفوز في نهاية المطاف، فقط بعض الضربات المميزة وقليل من الحظ بين الحين والآخر».

وقال هاتون: «لقد وصلت مجموعة رائعة من اللاعبين إلى النهائي، وستكون منافسة قوية جداً. كان اليوم صعباً ومليئاً بالتحديات. وبكل صدق أشعر بخيبة أمل كبيرة حيث لم أُنهِ جولتي جيداً، ولكنني أتطلع لجولة الغد بكل حماس وثقة».

وأكمل اللاعب الإماراتي أحمد سكيك جولته الثانية صباح اليوم الثالث من أبوظبي إتش إس بي سي للغولف، إلا أنه لم ينجح في التأهل للمرحلة الثانية من البطولة.

وانطلقت بطولة أبوظبي إتش إس بي سي للغولف للمرة الأولى عام 2006، وتُقام في نادي أبوظبي للغولف للعام السادس عشر على التوالي، بين 21 و24 يناير الجاري، ويبلغ مجموع جوائزها ثمانية ملايين دولار أميركي و8000 نقطة من السباق إلى دبي.

ليفي يظفر بسيارة «بي إم دبليو»

شهد اليوم الثالث من البطولة تسجيل اللاعب الفرنسي ألكسندر ليفي ضربة دخلت في الحفرة الخامسة عشرة مباشرة على بعد 163 ياردة، ليفوز بسيارة «بي إم دبليو» من طراز M850i كوبيه، والتي يقدر سعرها بنحو 367 ألف درهم إماراتي.وبدأ الفرنسي جولته مع ضربتين «بيرديز» في الحفرتين العاشرة والثانية عشرة قبل أن يحتفل بتحقيقه ضربة «الإيس» في الحفرة الخامسة عشرة، ليكون بذلك اللاعب الأول الذي يسجل ضربة مباشرة خلال بطولة هذا العام.

طباعة