«الزعيم» يبحث عن أجنبيين ومقيمين

11 لاعباً ارتبطت أسماؤهم بالانتقال إلى العين في أقل من أسبوعين

من تدريبات الفريق الأول لكرة القدم بنادي العين. من المصدر

يسعى مسؤولو اللجنة الفنية في شركة نادي العين لكرة القدم، بالتشاور مع مدرب الفريق، البرتغالي بيدرو إيمانويل، لتعزيز صفوف الفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية، بعد تحديد الاحتياجات المتمثلة بالتعاقد مع أربعة لاعبين أجانب (لاعبان أجنبيان وآخران مقيمان) في مركزَي الهجوم والدفاع، من أجل تصحيح الأوضاع في وقت ربطت تقارير صحافية أجنبية، خلال الفترة الماضية، وبالتحديد في آخر أسبوعين، العين بمفاوضة 11 لاعباً.

ويستعد العين للمشاركة في النسخة المقبلة من دوري أبطال آسيا التي يتطلع خلالها إلى المضي قدماً حتى الأدوار النهائية وتعويض تراجعه على المستوى المحلي، إذ ودع الفريق كأس رئيس الدولة وكأس الخليج العربي، فيما يتواجد في المركز الخامس بقائمة فرق دوري الخليج العربي برصيد 20 نقطة وبفارق تسع نقاط عن الشارقة المتصدر، إذ تمكن خلال 12 جولة من المسابقة من تحقيق الفوز في خمس مباريات فقط، وتعادل في خمس مباريات، وخسر مباراتين، وسجل 18 هدفاً، ودخلت شباكه 14 هدفاً.

وتصدر لاعب بورتو البرتغالي، الياباني شويا ناكاجيما، الأسماء التي ارتبطت بالعين في الفترة الماضية، نظراً للعلاقة الشخصية التي تربط مدرب العين الحالي بإدارة النادي البرتغالي، كونه أحد اللاعبين السابقين والفائز معه بلقب دوري أبطال أوروبا تحت قيادة المدرب جوزيه مورينهو، إذ ذكرت صحيفة «ريكورد» البرتغالية أن الصفقة اقتربت من التتويج على سبيل الإعارة مع خيار الشراء.

وجرى تداول اسم لاعبي الزمالك المصري، المغربي أشرف بنشرقي وأحمد سيد زيزو، وبحسب ما أوردته صحف مصرية فإن نادي العين قد استفسر عن الحصول على خدمات الثنائي خلال الفترة الماضية، لكن المفاوضات لم تتجاوز مرحلة الاستفسار فقط، في وقت كان قد قدم اللاعب المغربي بنشرقي دعوة ضد ناديه بسبب مستحقات مالية.

كما ارتبط نادي العين بلاعبين من أندية القارة العجوز يتقدمهم لاعب ستيوا بوخارست الروماني، اوليمبيو مورتان، ولاعب ويست بروميتش الإنجليزي، ماثيو بيريرا، إلى جانب لاعب موناكو الفرنسي، النيجيري هنري أونيكور، ولاعب بنفيكا البرتغالي شيكوينيو، بينما في القارة اللاتينية جرى ربط العين بلاعب كورينثيانز، البرازيلي جواو شافير، بينما حدد نادي ريفر بليت مبلغ 20 مليون دولار مقابل بيع خدمات لاعبه الكولومبي خورخي كاراسكال لفريق العين.

وعلى صعيد اللاعبين في دوري الخليج العربي، فقد ارتبط أسم العين بمفاوضات حديثة مع لاعب الوصل، الدولي فابيو ليما، وهي المرة الثالثة خلال عامين التي يرتبط فيها اللاعب بالانتقال لصفوف «الزعيم»، كما ارتبط أيضاً لاعب الشارقة سيف راشد، ولاعب خورفكان، الإيفواري كوامي، أيضاً، باسم العين.

عبدالله حسن: الوكلاء يعرفون جيداً مكانة العين

أكّد المحاضر والمحلل بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم، عبدالله حسن، أن السماسرة ووكلاء اللاعبين دائماً ما يركضون خلف ربط اللاعبين باسم نادي العين، لمعرفتهم الجيدة بالمكانة الكبيرة التي يتمتع بها النادي، على المستوى الآسيوي، إضافة لكونه أحد أبرز الأندية المحلية.

وقال لـ«الإمارات اليوم» إن ربط نادي العين بهذا العدد من اللاعبين يؤكد أن السماسرة ووكلاء اللاعبين لهم الدور البارز في هذا الأمر، وأضاف: «حتى بعض اللاعبين أنفسهم حينما يرغبون في الانتقال من أنديتهم فإنهم يبحثون عن الأندية الكبيرة، وهم يروجون لأنفسهم أيضاً، وهذا من حقهم لمعرفتهم بقدراتهم وامكاناتهم».

وأشار عبدالله حسن إلى أن الإدارات الناجحة هي التي تراقب اللاعبين قبل دخول فترة الانتقالات، خصوصاً اللاعبين الذين يكونون في فترة الستة أشهر الأخيرة من عقودهم، واختتم: «الأندية الناجحة في عملية المفاوضات تتحرك مبكراً من خلال جس النبض لدى اللاعب، ومعرفة رغبته في الانتقال لصفوفها».

لاعبون ارتبطوا بالانتقال إلى العين

1- لاعب الوصل، الدولي فابيو ليما.

2- لاعب الشارقة، سيف راشد.

3- لاعب خورفكان، الإيفواري كوامي.

4- لاعب الزمالك المصري، المغربي أشرف بنشرقي.

5- لاعب الزمالك المصري أحمد سيد زيزو.

6- لاعب ستيوا بوخارست الروماني، أوليمبيو مورتان.

7- لاعب بوترو البرتغالي، الياباني شويا ناكاجيما.

8- لاعب ويست بروميتش الإنجليزي، ماثيو بيريرا.

9- لاعب موناكو الفرنسي، النيجيري هنري أونيكور.

10- لاعب ارتكاز كرونثيانز البرازيلي جواو شافير.

11 - لاعب بنفيكا البرتغالي شيكوينيو.

طباعة