عبدالهادي: أتمنى تكليفي بمراقبة إيغور في مواجهة الشارقة

ناصر عبدالهادي. من المصدر

وصف لاعب اتحاد كلباء، ناصر عبدالهادي، المباراة المقبلة لفريقه مع الشارقة في الجولة 13 لدوري الخليج العربي، بالمهمة والقوية للفريقين، خصوصاً لفريقه، لكي يواصل النتائج الإيجابية المتحققة منذ ثماني مباريات، إضافة إلى أنها ستكون نهاية الدور الأول للبطولة، ومن المهم أن تحسم مرحلة الذهاب بنتيجة إيجابية.

وقال عبدالهادي لـ«الإمارات اليوم»: «الفريق يمرّ بمرحلة نموذجية وليست استثنائية، ونتطلع إلى أن تتواصل لأبعد ما يمكن، وندرك أن المباراة أمام الشارقة صعبة، لكننا سنكون في الموعد، وأتطلع إلى تكليفي بأصعب الواجبات، وسأكون عند حسن الظن في المباراة»، وأضاف: «سبق أن قمت بمراقبة أخطر لاعبي الفريق المنافس، ومفاتيح اللعب المهمة في المباريات الماضية، وإذا ما كُلفت بمراقبة لاعب الشارقة إيغور ستكون مهمة كبيرة أعتز بها، لما يملكه من مقومات فنية قوية، وأتمنى أن أكون على قدر المسؤولية».

وأكمل: «لا توجد مباراة صعبة وأخرى سهلة، بل كل مباراة لها ثقلها الخاص، ومن المؤكد أن مواجهة الشارقة، بما يمتلكه من إمكانات فنية، تعد المواجهة الأقوى، وتحتاج إلى إصرار وعزيمة أكبر».

طباعة