أكد أن اللاعبين يشعرون بالاستياء رغم الفوز على الوصل

كايزر: الجزيرة لعب أسوأ مبارياته في الموسم الحالي

الجزيرة لم يظهر أمام الوصل بشكل جيد وتراجع للدفاع بشكل كبير. تصوير: أسامة أبوغانم

أبدى مدرب الجزيرة، الهولندي مارسيل كايزر، عدم رضاه عن أداء «فخر أبوظبي» أمام الوصل، أول من أمس، في الجولة الـ10 من دوري الخليج العربي على استاد زعبيل، رغم فوز الفريق بثلاثة أهداف مقابل هدفين، مبيناً أن الجزيرة لعب أسوأ مبارياته منذ بداية الموسم.

وقال كايزر في مؤتمر صحافي: «لسنا سعداء بالأداء، وأعتقد أننا قدمنا أسوأ مباراة لنا منذ بداية الدوري، الأداء كان جيداً عندما تقدمنا بالهدف الأول، بينما لعب الفريق بثقة زائدة عقب إحرازنا الهدف الثاني بداعي أننا أحرزنا الهدف بسهولة، بينما الوصل عاد بصورة قوية، والتمريرات من جانب لاعبي الجزيرة لم تكن جيدة، وتراجعنا بشكل كبير، والوصل أجبرنا على الدفاع، ولم نحسن صناعة الهجمات المرتدة».

وأضاف: «النقطة الإيجابية هي أن اللاعبين يشعرون باستياء كبير في غرفة الملابس، رغم أن الفريق حقق فوزاً مهماً على منافس كبير خارج ملعبنا، ولكن شعور اللاعبين بالاستياء دليل على أنهم ليسوا سعداء، لأننا لم نكن الفريق الأفضل، والطرف الأكثر تفوقاً في المباراة».


هيلمان: الهدف الأول للجزيرة أفقد لاعبي الوصل التركيز

أكد مدرب الوصل، البرازيلي أودير هيلمان، أن «الإمبراطور» فقد التركيز في مباراته أمام الجزيرة، بعدما تلقى الفريق الهدف الأول في توقيت مبكر من المباراة عقب مرور أقل من دقيقتين، موضحاً أن اللاعبين قاتلوا من أجل العودة إلى اللقاء، ولكن لم يحالفهم التوفيق في تجنب الخسارة.

وقال هيلمان في مؤتمر صحافي إن: «الهدف الأول أثر بشكل سلبي على الفريق، واحتاج اللاعبون إلى بعض الوقت حتى يدخلوا أجواء اللقاء، إذ فقدوا التركيز في الدقائق الأولى، وعندما حاولنا العودة إلأى اللقاء، شاهدنا أن الهدف الثاني جاء من هجمة مرتدة، وباتت مهمة الفريق أكثر صعوبة». وأضاف: «كرة القدم عبارة عن إحراز أهداف، وإذا لم تحرز الأهداف سيدخل مرمى الفريق الأهداف».

طباعة