الهولندي فيرستابن يحقق فوزه الأول في حلبة مرسى ياس

سيف بن زايد يشهد منافسات «جائزة الاتحاد للطيران للفورمولا1»

صورة

شهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، أمس، منافسات «جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 - الجولة الختامية لبطولة العالم 2020»، التي أقيمت على حلبة مرسى ياس في أبوظبي في موسمها الـ70.

وكرّم الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، الفائز بجولة أبوظبي المتسابق ماكس فيرستابن، متمنياً التوفيق لجميع المشاركين في البطولات المقبلة.

وكان سموه، يرافقه رئيس جهاز الشؤون التنفيذية، خلدون المبارك، والرئيس التنفيذي رئيس مجلس إدارة مجموعة «فورمولا1»، شيس كاري، قد حضر إلى نقطة انطلاق سيارات سباق «جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 - أبوظبي 2020»، معلناً بدء انطلاق الجولة الختامية لهذا الموسم، بعد عزف السلام الوطني لدولة الإمارات. وهنأ الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، جميع محبي رياضة سباقات السيارات في العالم، بنجاح واختتام البطولة والمنافسة القوية التي جرت بين جميع المشاركين، الذين سعوا لنيل لقبها في الموسم الـ70 لبطولة «الفورمولا1».

وقال سموه إن نجاح استضافة الدولة للجولة الختامية العالمية لـ«الفورمولا1 ــ 2020» خلال هذه الظروف الاستثنائية، إضافة متميزة إلى رصيد دولة الإمارات من الإنجازات المتواصلة.

وشكر سموه جهود منظمي الجولة الختامية للبطولة، وأعرب عن شكره وتقديره للشركاء لدورهم في إنجاح استضافة الدولة لهذا الحدث الرياضي العالمي، وظهوره بصورة مشرفة تليق بمكانة دولة الإمارات العالمية في تنظيم الفعاليات وفق أعلى المعايير. وقال سموه إن نجاح تنظيم البطولة خلال هذه الظروف، يؤكد إمكانات دولة الإمارات وتميز كوادرها الوطنية في تحويل التحديات، التي فرضتها جائحة «كورونا»، إلى فرص نجاح وإنجازات.

أداء رائع

وقدم الهولندي، ماكس فيرستابن، أداء رائعاً في سباق «جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 في أبوظبي 2020»، مساء أمس، مسجلاً أول فوز له بحلبة مرسى ياس في السباق الختامي من بطولة العالم للفورمولا1 لموسم 2020.

وكان أداء فيرستابن قوياً طيلة عطلة الأسبوع، بعد أن تصدر قائمة الزمن الأسرع في حصتَي تجارب الحرة، الأولى والثالثة، لينطلق أولاً على خط الانطلاق وينتزع الفوز في السباق.

وانطلق فالتيري بوتاس ولويس هاملتون من المركزين الثاني والثالث على التوالي، وسعى السائقان إلى فرض الضغط على سائق فريق ريد بول، ماكس فيرستابن، إلا أن السائق الهولندي لم يخضع لهذه الضغوط وسيطر على مجريات السباق منذ اللفة الأولى، ليتصدر جميع لفات السباق وصولاً إلى خط النهاية، محافظاً طيلة فترة السباق على فاصل زمني آمن ليضمن الفوز بالنسخة رقم 12 من سباق «الجائزة الكبرى في أبوظبي»، والفوز الثاني له في موسم 2020.

وفي بطولة العالم للصانعين، ضمن فريق ماكلارين المركز الثالث وراء مرسيدس وريد بول، بعد أن خرج سيرجيو مبكراً من السباق وحقق لانس سترول المركز العاشر.

وتوجّه الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة أبوظبي لإدارة رياضة السيارات، سيف النعيمي، بالتهنئة إلى ماكس فيرستابن على تسجيل هذا الفوز المستحق، بعد الأداء الذي قدمه طوال عطلة أسبوع السباق، وقال: «نتوجه كذلك بالتهنئة للويس هاملتون الذي أضاف في هذا الموسم لقباً من ألقاب بطولة العالم للفورمولا1 إلى جعبته، وقد سعدنا بتعافيه وعودته إلى أجواء المنافسة هنا في حلبة مرسى ياس، بعد أن أمتع المشجعين بأدائه القوي في البطولة طيلة الموسم».

كما توجه بالشكر إلى فرق «الفورمولا1» والسائقين الذي شاركوا في إنجاح النسخة الـ12 من سباق الجائزة الكبرى في أبوظبي، مشيداً بحضور هذا العدد من نخبة المواهب في عالم سباقات السيارات، ومشاركتهم في أعلى مستويات المنافسة على مدار الأيام الثلاثة الماضية.


- تصدر فيرستابن قائمة الزمن الأسرع في حصتَي تجارب الحرة، الأولى والثالثة، لينطلق أولاً وينتزع الفوز في السباق.

طباعة