خالد عبيد: مدرب الوصل نجح في اللعب على نقاط ضعف الشارقة.. والجمهور يؤكد:

العنبري تفوّق على سالم ربيع تكتيكياً في «كلاسيكو» الجولة التاسعة

تخطى الشارقة عقبة صعبة في مشواره نحو الحفاظ على لقب دوري الخليج العربي، إذ تمكن من تحقيق فوز مهم على الوصل بهدفين لهدف في الجولة التاسعة، في مباراة توقعها الجمهور قبل اللقاء أن تكون سهلة على المتصدر، لكنها كانت عكس ذلك تماماً بعدما انتهت في الدقيقة 94 بهدف قاتل للبرازيلي ويلتون سواريز، ونجح مدرب الوصل المواطن سالم ربيع، في أن يقدم وجهاً مختلفاً ومتميزاً لـ«الإمبراطور»، ليكتب هو ومدرب الشارقة عبدالعزيز العنبري واحدة من أفضل مباريات الدوري حتى الآن تحت قيادة فنية إماراتية.

وتفاعل الجمهور، خصوصاً الوصلاوي مع المباراة والشكل الجديد الذي قدمه الفريق والغائب منذ فترة كبيرة، ليفرح بلاعبيه ومستواهم رغم الخسارة المحبطة، وتفوّق العنبري في الحصول على النقاط الثلاث وهو الأهم، بينما استحق سالم ربيع الإشادة قبل وداع الفريق. وفي صراع الوصافة واصل الجزيرة والنصر مطاردة المتصدر، وابتعدا قليلاً عن المركز الرابع الموجود فيه الحصان الأسود فريق اتحاد كلباء مع بني ياس، في ظل ابتعاد أندية كبيرة عن المنافسة، مثل شباب الأهلي والعين والوحدة، وهو ما يعطي الفرصة الحقيقية للنصر والجزيرة والمتصدر الشارقة للحصول على لقب الدوري. النصر فاز، لكنه استقبل هدفين ليؤكد وجود خلل في المنظومة الدفاعية بعد أن استقبل خمسة أهداف في جولتين، الفرصة متاحة أمام الفريق للاستمرار في المنافسة، إذا نجح في الحصول على 10 نقاط فقط من الجولات الأربع المقبلة أمام العين والظفرة والوحدة وشباب الأهلي. أما الجزيرة فحسم «الكلاسيكو» بفضل ما يملك وما يقدم من عروض ولاعبين موهوبين قادرين على صناعة الفارق في أي مباراة. بينما أكد الوحدة وجود خلل بعد أن تعرض لخسارة جديدة، حتى المدرب الصربي رازوفيتوش، ظهر عاجزاً عن ملاحقة نجوم الجزيرة، وامتلاكهم السهل للكرة.

سؤال الجمهور

رصدت «الإمارات اليوم» سؤالاً عن رأي الجمهور في المدرب المواطن الأفضل خلال «الكلاسيكو» الذي جمع الشارقة والوصل، بسؤال على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «شاركنا الرأي.. من المدرب المواطن الأفضل تكتيكاً في كلاسيكو الشارقة والوصل الذي انتهى بفوز (الملك) وبقائه في صدارة دوري الخليج العربي عبدالعزيز العنبري أم سالم ربيع؟».

وخلال التصويت الذي تفاعل معه 303 مشاركين، اختار 67% عبدالعزيز العنبري، نجماً للكلاسيكو، في حين اختار 33% من المشاركين سالم ربيع.

من جانبه، اختلف المحلل الفني خالد عبيد، مع رأي الجمهور وأكد لـ«الإمارات اليوم» تفوق مدرب الوصل سالم ربيع، في المباراة التي جمعته بالمتصدر، وقال: «ليست مجاملة لسالم ربيع، لكن للحق نجح مدرب الوصل في قراءة فريق الشارقة بشكل جيد، ولعب على نقاط الضعف في الشارقة وهو الفريق الذي فشل معه المنافسون على الصدارة، لكن سالم ربيع نجح في التعامل مع المباراة».

وأضاف عبيد: «مباراة الشارقة والوصل انتهت بتفاصيل بسيطة ومهارة وقوة البرازيلي ويلتون سواريز، لكن في المباراة وتفاصيلها فاجأ سالم ربيع الجميع بفريق يعلم ماذا يفعل في المباراة، وقرأ المنافس بشكل أفضل، لذلك استحق الإشادة بعد المباراة، ولكن تبقى النهاية وهو حصول فريق الشارقة على النقاط الثلاث وهو الأهم لفريق يبحث عن صدارة دوري الخليج العربي».

للإطلاع على ترتيب الفرق ونتائج مباريات الجولة التاسعة، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة