الشارقة «سوبر» شباب اليد للمرة الـ 11 على التوالي

فريق الشارقة (19 سنة) متوجاً بلقب «سوبر اليد». تصوير: باتريك كاستيلو

ظفر فريق الشباب بنادي الشارقة لكرة اليد بلقب مسابقة كأس السوبر، للمرة الـ11 على التوالي، والـ12 في تاريخه، بعد فوزه، أمس، على شباب الأهلي «28-21»، في المباراة النهائية التي جمعتهما بصالة نادي النصر في دبي، ومثلت خاتمة بطولات «تحت 19 عاماً» لموسم 2019-2020.

وبلقب «كأس السوبر» يكون فريق شباب الشارقة قد جمع ثنائية الموسم، بعدما توج في مارس الماضي بلقب بطولة الدوري العام، قبل توقف النشاط الرياضي، جراء الإجراءات الاحترازية بسبب تفشي فيروس «كورونا».

وعقب ختام النهائي، توجه نائب رئيس اتحاد كرة اليد، عبدالسلام ربيع، يصحبه أعضاء مجلس إدارة ناديي الشارقة وشباب الأهلي، وأعضاء الاتحاد، بتقليد لاعبي الشارقة الميداليات الذهبية، وكأس البطولة، وشباب الأهلي الفضية.

جاءت البداية متقاربة، إلا أنه سرعان ما تمكن لاعبو الشارقة، وبفضل إغلاق الثغرات الدفاعية والهجمات المرتدة في الابتعاد تدريجياً بفارق الأهداف، وإنهاء الشوط الأول متفوقاً بفارق أربعة أهداف بنتيجة «15-11».

ومع انطلاق الشوط الثاني، حاول شباب الأهلي العودة بفارق الأهداف، إلا أن الدفاعات الصلبة للشارقة نجحت في الحفاظ على فارق الأهداف الأربعة حتى الدقيقة 15، قبل أن يعاود الملك، مجدداً، الاعتماد على الهجمات المرتدة، التي أتاحت له توسيع الفارق، وحسم المباراة «28-21».

طباعة