تبادل الفيديوهات والصور والعبارات عبر «السوشيال ميديا» متنفسهم الوحيد حالياً

مشجعون ينتظرون شارة العودة إلى المدرجات: مللنا الجلوس خلف التلفاز

صورة

عبّر مسؤولو روابط مشجعي أندية بدوري الخليج العربي لكرة القدم عن شوقهم وشغفهم للعودة إلى المدرجات من أجل التواصل المباشر مع فرقهم المفضلة، مؤكدين أنهم ملّوا متابعتهم للدوري من خلف التلفاز، وأنها لا تغني عن الوجود في الملعب وعيش أجواء المبارة.

وقالوا لـ«الإمارات اليوم»: «إن القرار الخاص بعدم تواجد الجمهور في المدرجات خلال المباريات جاء من منطلق الحرص على سلامة الجميع في ظل الظروف الصحية الراهنة، لكنهم يأملون بانقشاع غمامة الفيروس بسرعة حتى يتمكنوا من ممارسة شغفهم بتشجيع أنديتهم ومشاركتها فرحتها في الانتصارات».

وأكدوا أنهم حالياً يحاولون تحفيز أنفسهم وكذلك الجمهور من خلال ممارسة بعض الطقوس الخاصة بمشاهدة المباريات عبر التلفاز، من بينها تبادل فيديوهات المباريات بهدف خلق نوع من التفاعل وأجواء من المتعة والإثارة، مشيرين إلى أن «متعة وإثارة مباريات الدوري لا تكتمل إلا بوجود الجمهور في المدرجات، لكن ذلك يعد أمراً صعباً في ظل الأوضاع الصحية الحالية»، مشيرين إلى أنهم يتمنون تواجد عدد محدود من المشجعين في المدرجات من أجل بث الحياة في مباريات الدوري في حال سمحت الظروف الصحية بذلك على أن يلتزم المتواجدون في المدرجات بالإجراءات الصحية الاحترازية، خصوصاً عملية التباعد الاجتماعي، مشددين في الوقت ذات على أن سلامة الجميع هي الأهم حالياً من كل شيء.

من جهته، أكد رئيس رابطة مشجعي نادي شباب الأهلي محمد بن عجيل، أنه كرئيس للرابطة رغم أنه حاله كحال غيره من المشجعين والرياضيين يتابع مباريات الدوري عبر التلفاز، فإنه يسعى دائماً لتحفيز نفسه ومشجعي النادي من خلال رسائل تحفيزية عبر «السوشيال ميديا» تتضمن بعض الفيديوهات القديمة والجديدة للفريق، مشيراً إلى أنه من الصعب عليهم كمشجعين الابتعاد عن المدرجات كونها تعد المكان الذي يعتبرونه متنفساً لهم.

وأضاف: «بالنسبة لي التشجيع ليس كرة قدم فقط، وإنما أشجع جميع الألعاب في النادي، وهذا الأمر أصبح بالنسبة لي شغفاً وحباً وانتماء وأموراً كثيرة».

وأشار بن عجيل إلى أن ابتعادهم عن المدرجات هو من أجل سلامتهم وسلامة جميع أفراد المجمتع بسبب الظروف الصحية الراهنة التي يمر بها كل العالم.

وأوضح «في حال سمحت الظروف الصحية فإننا نتمنى كمشجعين أن يكون هناك تواجد للجمهور بنسبة معينة مثلاً 30%، بحيث يكون هناك تباعد اجتماعي بين المشجعين في حال تواجدهم في المدرجات، لكنهم في النهاية ملتزمون تماماً بكل الإجراءات الصحية والاحترازية التي وضعتها الجهات المختصة من أجل سلامة الجميع».

بدوره، أكد رئيس مجلس جماهير بني ياس حريز المنهالي، أنه في تقديره لا يوجد حالياً تفاعل جماهيري مع الدوري مثلما كان في السابق، لأن الجمهور بعيد عن الملاعب، مشيراً إلى أن بعض الجمهور بدأ مع الظروف الحالية ينسى شيئاً اسمه دوري لابتعاده عن المدرجات، وأنه يتابع مباريات الدوري لكن ليس بالشغف والحماس والإثارة السابقة، مؤكداً أنه في حال سمحت الظروف الصحية الحالية فإنه يتمنى وجود عدد محدود من المشجعين في المدرجات في الدوري.

وتمنى المنهالي أن تقوم رابطة المحترفين بتوفير وسائل متعددة عبر السوشيال ميديا لتحفز الجمهور على التفاعل حتى يشعر بأنه قريب من الدوري ومن اللاعبين، ويشعر بأنه يعيش أجواء الملاعب وليس في غرف مغلقة، حيث تتم مشاهدة مباريات الدوري عبر التلفاز.

أما رئيس رابطة مشجعي نادي بني ياس سعيد ربيع فقال إنه يتمنى عودة الحياة إلى الملاعب والمدرجات مجدداً، وأن تعود الإثارة إلى المباريات بعدما غابت فترة طويلة بسبب الظروف الصحية الراهنة، مشيراً إلى أنه يأمل في وجود عدد محدود جداً من المشجعين في المدرجات في حال كان ذلك ممكناً، بحيث يتم تطبيق الإجراءات الصحية الخاصة بالتباعد ضماناً لسلامة الجميع.

وأضاف سعيد ربيع «رغم أنني أشاهد المباريات عبر التلفاز في المنزل مع أبنائي الا أنني احاول خلق نوع من الإثارة على طريقتنا الخاصة، ونسعى للاستمتاع بأجواء المباريات وكأننا موجودون في الملعب».


- عشاق دوري الخليج العربي يأملون بانقشاع غمامة فيروس كورونا بسرعة، ليتمكنوا من ممارسة شغفهم بتشجيع أنديتهم.

طباعة