صعد مع خورفكان إلى ربع نهائي كأس الخليج العربي

شباب الأهلي «سعيد» بالتأهل.. والعين حزين على الوداع

نجم شباب الأهلي سعيد أحمد يحتفل بتسجيله هدفين بمرمى الظفرة. ■ من المصدر

قاد لاعب وسط شباب الأهلي، سعيد أحمد، فريقه للتأهل للدور ربع النهائي لمسابقة كأس الخليج العربي لكرة القدم بعد أن سجل هدفين من أصل ثلاثة نظيفة في مرمى الظفرة، أمس، في إياب الدور الأول من المسابقة، ليحجز الفريق بذلك تذكرة الصعود بعد الفوز 4-1 في مجموع المباراتين.

وتأهل شباب الأهلي إلى الدور ربع النهائي ليواجه خورفكان الذي بدوره سجل مفاجأة من العيار الثقيل بإقصائه ضيفه العين من البطولة مبكراً، بعد أن تعادل معه من دون أهداف أمس، مستفيداً من فوزه في مباراة الذهاب (4-2).

وانضم فريقا شباب الأهلي وخورفكان واتحاد كلباء وبني ياس والفجيرة إلى الشارقة والنصر اللذين تأهلا سلفاً باعتبارهما بطلي دوري الخليج العربي وكأس الخليج العربي على التوالي، وذلك وفقاً للوائح المنافسة في شكلها الجديد في الموسم الحالي. ولم يجد شباب الأهلي أي معاناة تذكر في مواجهة مضيفه الظفرة خلال اللقاء على الرغم من أن التوقعات كانت تشير إلى ظهور مختلف لأصحاب الأرض عطفاً على نتيجة لقاء الذهاب التي كانت قد انتهت لمصلحتهم بالتعادل الإيجابي 1-1 في دبي، لكن شباب الأهلي استطاع بسط سيطرته وأفضليته خلال اللقاء ومنذ البداية، ليخمدوا بذلك أي محاولات للظفرة للاستفادة من تلك الأفضلية.

وقص البرازيلي إيغور جيسوس شريط أهداف شباب الأهلي في اللقاء في الدقيقة 11 من ركلة جزاء نفذها بنجاح، فيما تسلم لاعب الوسط سعيد أحمد الراية من بعده، ليسجل الهدف الثاني في الدقيقة 28 بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، مرت من بين أقدام الحارس خالد السناني.

وعاد سعيد أحمد وأضاف الهدف الثالث في الدقيقة 50 بعد متابعة ناجحة لكرة اصطدمت في زميله جيسوس داخل منقطة الجزاء، ليحولها في شباك الحارس خالد السناني، لكن الحكم ناصر آل علي اضطر للعودة لتقنية الإعادة التلفزيونية من أجل التأكد من عدم اصطدام الكرة باللاعب البرازيلي جيسوس قبل وصولها لزميله سعيد أحمد، واستمرت بعدها المباراة سجالاً بين الفريقين إلى أن أطلق الحكم صافرة النهاية بتأهل شباب الأهلي.

العين لعب بـ10 لاعبين من الدقيقة 59

ظهر خورفكان الطرف الأفضل في معظم مجريات مباراته مع العين، وقاد هجمات عدة باستثناء محاولات قليلة للزعيم، وأضاع البرازيلي رامون لوبيز فرصة هدف السبق لخورفكان إلا أنه سدد إلى جانب القائم (30)، وفرط اللاعب نفسه في فرصة أسهل بعد أن سدد الكرة المرتدة من حارس العين بوسندة أعلى العارضة (40).

ولعب العين بعشرة لاعبين بداية من الدقيقة (59) بعد تعرض لاعبه المقيم البرازيلي إيريك جيرجيس للطرد المباشر بعد احتكاك مع فوزي فايز، وكاد البديل خلفان النوبي يفتتح التهديف لخورفكان، لكن تسديدته مرت أعلى العارضة (81) لتنتهي المباراة بالتعادل من دون أهداف.  محمد فاضل - الشارقة


- شباب الأهلي لم يجد معاناة تذكر في مواجهة مضيفه الظفرة.

طباعة