الفجيرة تعتمد «تعليم 20 ألف لاعب لأساسيات الشطرنج»

أعلن نادي الفجيرة للشطرنج والثقافة عن مبادرة لتعليم أساسيات الشطرنج على مستوى العالم، برعاية سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، عبر منصات التواصل الافتراضية، تحت عنوان «مبادرة تعليم 20 ألف لاعب حول العالم لأساسيات لعبة الشطرنج».

وقال النادي خلال المؤتمر الصحافي الافتراضي الذي عقده السبت الماضي: «سيتم تنفيذ المبادرة خلال أربعة إلى خمسة أشهر، وتتميز بتخصيص دورات لأصحاب الهمم والأيتام حول العالم بشكل مجاني، وبواقع 10% من العدد المستهدف».

من جانبه، أكد ممثل الإمارات في الاتحاد الدولي لوضع مسائل الشطرنج، رئيس مجلس إدارة النادي الدكتور عبدالله آل بركت، أن «من أبرز موجبات المبادرة تحقيق شعار الاتحاد الدولي للشطرنج في احتفاله باليوم العالمي للشطرنج 2020 (علّم شخصاً كيف يلعب الشطرنج)، وتعزيز مكانة مدينة الفجيرة كأحد أرز مدن العالم بالشطرنج».

بدوره، كشف نائب رئيس مجلس إدارة النادي، محمد عبدالله الزعابي، عن أن «الدورات ستقدم عن طريق برنامج الاتصال المرئي (زووم)، وبسبع لغات، هي: العربية، الإنجليزية، الفرنسية، الروسية، الإسبانية، الصربية، والهندية، حيث يتم تقسيم المشاركين إلى مجموعات، وتوزيعهم على المحاضرين، كل حسب لغته، وستستغرق الدورة الواحدة ست ساعات، مقسمة على ست جلسات، مدة كل جلسة 45 دقيقة، أما آخر 15 دقيقة من الجلسة فستكون مفتوحة للأسئلة والاستفسارات».

طباعة