نال جوائز في بطولات أوروبية

مدرب البطائح يستبشر خيراً ببلوغ «المحترفين» على الطريقة الإيطالية

مدرب البطائح الإيطالي جيوفاني تيديسكو. ■من المصدر

أكد مدرب فريق البطائح، الإيطالي جيوفاني تيديسكو، أن الأجواء مشجعة، وتبشر بالخير لقيادة الفريق إلى دوري الخليج العربي لكرة القدم، مشيراً إلى سعيه لبناء فريق قوي قادر على المنافسة والصعود إلى الأضواء.

وقال لـ«الإمارات اليوم»: «أشعر بالسعادة لقيادة هذه المجموعة من اللاعبين، وتدريبهم، لبناء فريق قوي بإمكانه المنافسة بقوة على الصدارة، وتحقيق ما تصبو إليه أسرة النادي».

ويعتبر جيوفاني تيديسكو ثالث مدرب أوروبي يعمل في دوري الدرجة الأولى، إلى جانب مدربي الإمارات ودبا الحصن، المقدوني الشمالي جوجيكا، والبرتغالي روي أنطونيو، على التوالي. ويأمل البطائح أن يسهم تيديسكو في قيادة الفريق للعب في دوري الخليج العربي في الموسم بعد الحالي، لما يتمتع به من إمكانات تدريبية وقيادية مميزة، ونيله جائزة المدرب المثالي في أكثر من مناسبة درّب فيها في الدوريين الإيطالي والمالطي.

وعن الأسلوب الذي سيقود به الفريق، خصوصاً أنه المدرب الإيطالي الوحيد في دوري الهواة، قال جيوفاني: «لكل مباراة ظروفها، لكنني سأتبع المدرسة الإيطالية التي أتقنها خططياً وسلوكياً وذهنية فنية، ولابد من أن نأخذ في الاعتبار الإمكانات المتوافرة بطريقة التدريب والعمل». وعن تسلمه الفريق قبل أيام قليلة من انطلاق منافسات الدور التمهيدي لكأس رئيس الدولة، وفي ما إذا كان سينافس في هذه البطولة أم أنه سيركز جهوده على بطولة الدوري، قال المدرب: «لا توجد لدي مباراة تختلف عن الأخرى، فجميع المباريات مهمة سواء كانت في الكأس أو الدوري، وما دام طموح النادي المنافسة في جميع الاستحقاقات سنعمل على ذلك، ويمكنني القول أن الدعم الذي تقدمه إدارة النادي كفيل بذلك».

وبخصوص وجود عدد كبير من اللاعبين ممن هم فوق سن الـ30 في الفريق، واحتمال تأثر الفريق بذلك، أوضح المدرب: «كرة القدم الحديثة كرة عطاء وليست أعماراً، لذلك فمن هو قادر على العطاء واللعب بحيوية يكون له مكان في التشكيلة، وأنا شخصياً أعمل بهذه القاعدة التي آتت ثمارها في مختلف الفرق والبطولات، لأن المدرب لم يفضل عمر اللاعب على دوره الفني خلال المباراة، لذلك لن أتوانى عن إشراك اللاعب الخبرة، مهما كان عمره، ما دام قادراً على ان يكون مؤثراً ويحدث الفارق».


جيوفاني تيديسكو:

«اللاعب القادر على العطاء واللعب بحيوية يكون له مكان في التشكيلة ولو كانت سنه كبيرة».

طباعة