مدير سان جرمان يوبّخ المدرب الألماني توخيل

مدرب سان جرمان توخيل اشتكى عدم إبرام صفقات جديدة. أ.ف.ب

وجه مدير الكرة بنادي باريس سان جرمان الفرنسي لكرة القدم ليوناردو، توبيخاً للمدير الفني توماس توخيل، بعد أن دعا المدرب الألماني بشكل علني إلى تحقيق تحسينات على الفريق. وقال ليوناردو أول من أمس عقب فوز سان جرمان على أنجيه 6/‏‏‏1 في المرحلة السادسة من الدوري الفرنسي: «نحن حقاً لم نحب ذلك. إذا كان هناك شخص لا يشعر بالسعادة لكنه قرر البقاء، فعليه تقبل سياسة النادي، والقواعد الداخلية له».

وفي الموسم الماضي، حقق سان جرمان ثلاثة ألقاب محلية ووصل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا قبل أن يخسر أمام بايرن ميونيخ الألماني. ورغم ذلك، طالب توخيل بشكل متكرر بإبرام صفقات جديدة، لكن ليوناردو قال إن أزمة جائحة «كورونا» جعلت الأمور صعبة من الناحية المالية. وقال لاعب المنتخب البرازيلي السابق: «نحن نعيش في وضع صعب، ليس فقط في كرة القدم»، وأضاف أن النادي سجل خسائر بنحو 100 مليون يورو بسبب الجائحة. وتابع ليوناردو: «كي تبقى في هذا النادي، عليك أن تكون مستعداً للمعاناة من أجل النادي، وللتضحية بنفسك، حتى عندما نمر بأوقات عصيبة».

ولم يكشف ليوناردو عما إذا كان النادي سيفرض عقوبة على توخيل، الذي يستمر عقده مع سان جرمان حتى نهاية الموسم، واكتفى بقول: «سنبحث داخلياً ما سنقوم به». وتعاقد سان جرمان فقط مع الظهير الأيمن أليساندرو فلورينزي والحارس البديل ألكسندر لوتيليه، بينما رحل عن الفريق إدينسون كافاني وتياغو سيلفا وتوماس مونييه وتانجي كواسي وإريك مكسيم تشوبو-موتينج. بينما تمسك الفريق ببقاء نيمار وكيليان مبابي وأنخيل دي ماريا. وقال ليوناردو: «لا أقول إن الفريق ضعيف. فنحن نتحدث عن فريق رائع».


ليوناردو أكد أن النادي الفرنسي سجل خسائر بلغت 100 مليون يورو بسبب جائحة «كورونا».

طباعة