المربوعي: دكة الاحتياط دفعتني للرحيل عن الشارقة

لاعب دبا الحصن العماني محمد المربوعي. من المصدر

كشف لاعب دبا الحصن، المهاجم العماني محمد المربوعي، بأنه غادر نادي الشارقة لعدم حصوله على فرصة اللعب أساسياً مع الملك في دوري الخليج العربي لكرة القدم، مشدداً على رغبته في باللعب، وعدم الجلوس على دكة الاحتياط مجدداً.

وقال لـ«الإمارات اليوم»: «إن الأيام التي قضيتها في الشارقة كانت الأجمل في حياتي، على الرغم من كونها فترة قصيرة، ولكنني أبحث عن المشاركة في المباريات».

وكان المربوعي، المقيد في فئة مواليد الدولة، قد بدأ مشواره في الأندية الاماراتية مع نادي الذيد لموسمين، قبل الانتقال إلى الشارقة في الموسم الماضي، ومنه إلى دبا الحصن.

وأضاف: «لا يوجد لاعب في مقتبل حياته الكروية يختار أن يغادر نادياً متوجاً بلقب الدوري، وصاحب تاريخ، مثل الشارقة، إلا لوجود ظروف مهّدت لذلك، والآن أشعر بسعادة أكبر لانضمامي لنادٍ عريق في صفوف أندية الدرجة الأولى، وهو دبا الحصن».

وأوضح: «لم أكن أشارك في المباريات، ومجموع الوقت الذي لعبته بحدود ساعة ونصف تقريباً في مباراتين كانتا أمام العين والوصل.. كنت أعلم أنه لن يكون بإمكاني الحفاظ على مهاراتي وأنا جليس دكة الاحتياط، فاتخذت قرار البحث عن البدائل بنفسي، وطبعاً يعز عليّ مغادرة الملك، لكني كنت بحاجة للعب».

وختم: «أتطلع لموسم حافل مع دبا الحصن بصناعة وتسجيل الأهداف مع فريقي الجديد دبا الحصن، ليتسنى لي الفوز بدوري الدرجة الأولى، والانتقال إلى دوري الأضواء».

طباعة