يخوض أبطال آسيا في كامل الجاهزية المعنوية والفنية

الشارقة يتسلح بالنجوم في مواجهة الدحيل اليوم

المعنويات مرتفعة في صفوف الشارقة. من المصدر

يتسلح فريق الشارقة بكوكبة من النجوم عندما يواجه منافسه الدحيل القطري، الساعة الثامنة من مساء اليوم، على ملعب المدينة التعليمية في الدوحة، ضمن الجولة الثالثة من الدور الأول لدوري أبطال آسيا.

ويلعب الشارقة في المجموعة الثالثة إلى جانب التعاون السعودي وبيروزي الإيراني والدحيل، إذ يسعى الشارقة، حامل لقب دوري الخليج العربي الموسم قبل الماضي، إلى تحقيق فوزه الأول في البطولة، بعدما خسر مباراته الأولى أمام التعاون 2-صفر، وتعادل أمام بيروزي 2-2. ويستكمل الشارقة مبارياته في هذه المرحلة بلقاء الدحيل والتعاون 18 و21 الجاري على التوالي، ويختتم مشواره في هذه المرحلة بلقاء بيروزي 24 من الشهر نفسه. ويسعى الشارقة، بقيادة المدرب الوطني عبدالعزيز العنبري، لاستعادة توازنه، وحصد بطاقة التأهل للدور المقبل، خصوصاً أن الفريق يضم في صفوفه كوكبة من اللاعبين المميزين، أمثال الإيطالي إيغور كورنادو، والبرزايليين كايو لوكاس ويلتون سواريز الذي انضم أخيراً. واستعد الفريق لهذه المهمة الآسيوية من خلال معسكر إعداد داخلي في مدينة خورفكان، في يوليو الماضي، بجانب خوضه ست مباريات ودية.

العنبري: ثقتي عالية باللاعبين

أكد مدرب الشارقة، عبدالعزيز العنبري، أنه ورغم صعوبة المجموعة، إلا أن ثقته عالية باللاعبين في الظهور بصورة مُشرفة، وتحقيق النتائج الإيجابية.

وقال خلال المؤتمر الصحافي: «بدايتنا في البطولة كانت متواضعة لافتقاد الفريق عدداً من عناصره، وفترة التوقف التي فرضتها جائحة كورونا ستُلقي بظلالها على جاهزية الفرق، لكننا نواجه ذلك بالرغبة الكبيرة التي لمسناها من اللاعبين».

من جانبه، أكد لاعب الشارقة، إيغور كورونادو، أن فريقه يخوض البطولة دون أي ضغوط، معتبراً أن عودة المهاجم البرازيلي ويلتون سواريز تعزز من قوة الفريق، كونه يعرف اللاعبين وطريقة لعبهم.

طباعة