الشامسي: راتب اللاعب الأجنبي في دورينا يصل إلى مليون درهم شهرياً

صورة

أكد وكيل اللاعبين، وليد الشامسي، أن راتب اللاعب الأجنبي في دورينا قد يصل إلى مليون درهم شهرياً، بخلاف المكافآت والحوافز الأخرى، مؤكداً أن أندية كبيرة تدفع للاعبين الأجانب ما يناهز مليونَي دولار (نحو 7.5 ملايين درهم) في سبيل التعاقد مع لاعب منهم. وقال الشامسي لـ«الإمارات اليوم»: «الأندية الكبيرة مثل العين وشباب الأهلي والجزيرة تصرف مبالغ مالية كبيرة في تعاقداتها مع اللاعبين، نظراً إلى كون أنها تسعى لحصد البطولات».

وأشار إلى أن هناك أندية مثل الشارقة والنصر والوصل والوحدة بدأت تضاهيها في الصرف المالي على تعاقدات اللاعبين، في حين أن الأندية قليلة الصرف على تعاقداتها هي التي تنافس من أجل البقاء.

يذكر أن الشامسي ذكر من قبل أن الراتب الشهري للاعبي المنتخب، مثل عمر عبدالرحمن وعلي مبخوت وأحمد خليل، يصل إلى 500 ألف درهم شهرياً.

وأوضح الشامسي: «بالنسبة لأندية القمة فإن مبلغ التعاقد مع اللاعب الأجنبي للموسم الواحد، يصل إلى أكثر من مليونَي دولار، في حين أن أندية الوسط تصرف بين 500 ألف دولار ومليون و300 ألف، في حين أن تعاقدات أندية المؤخرة للاعب الواحد تراوح بين 500 ألف دولار و600 ألف».

وأشار إلى أن «هناك أندية تدفع بين خمسة وستة ملايين دولار للاعب الأجنبي الواحد من أجل التعاقد معه، مثل لاعب الشارقة إيغور كوناردو».

وأوضح: «قد يقول البعض إنه ليس بالضرورة أن يقوم النادي بالصرف المالي الكبير على التعاقدات كي يفوز بالبطولات، وهذا غير صحيح، وكمثال العين وشباب الأهلي وحالياً الشارقة، إذ إن النادي الذي يصرف يفوز بالبطولات ومن لا يصرف لا يحقق ألقاباً إلا في حالات استثنائية».

وأكمل الشامسي: «عندما نقوم بالكشف عن رواتب اللاعبين ليس للحسد، وإنما نجتهد في تقديمها للشارع الرياضي».

طباعة