القرار سيتيح فرصة المشاركة لأبطال الدورتين الأولمبية والبارالمبية

تأجيل حفل الدورة 11 لجائزة الإبداع الرياضي لمدة عام

صورة

قرر سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي، إحدى مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، تأجيل حفل تكريم الفائزين بالدورة الـ11 للجائزة، الذي كان مقرراً في يناير المقبل، لمدة عام.

وقال بيان صادر عن مجلس دبي الرياضي، إن قرار تأجيل حفل تكريم الفائزين بالنسخة الجديدة جاء تزامناً مع تأجيل أهم الأحداث الرياضية العالمية الكبرى، التي كانت مقررة في العام الجاري، وفي إطار الإجراءات التي تتخذها دول العالم بعد جائحة كورونا (كوفيد ـ 19)، وجهود حماية الرياضيين والمجتمعات من آثارها السلبية.

وأضاف البيان: «جائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي كانت حريصة على اتخاذ الإجراءات الاحترازية التي تضمن سلامة الجميع، من أجل إتاحة الفرصة لأكبر عدد من الرياضيين والمؤسسات الرياضية للمشاركة في الدورة 11، بعد أن تأثرت مشاركاتهم وبرامجهم خلال العام الجاري بسبب توقف النشاط الرياضي عالمياً، كما سيتيح التأجيل لمدة عام الفرصة للرياضيين الذين سيحققون إنجازات في الدورة الأولمبية والدورة البارالمبية، اللتين تأجلتا حتى صيف 2021 للتنافس للفوز بفئاتها المختلفة». وكان مجلس أمناء الجائزة قد عقد اجتماعه رقم 28 عبر تقنية الفيديو، برئاسة مطر الطاير، وبمشاركة كل من نائب رئيس مجلس الأمناء، خالد علي بن زايد، وأعضاء مجلس الأمناء، الدكتور حسن مصطفى، ومصطفى العرفاوي، والدكتور خليفة الشعالي، ومنى بوسمرة، وأحمد العصيمي، والأمين العام للجائزة، موزة المري، ومدير الجائزة، ناصر أمان آل رحمة.

وأوضح مجلس دبي الرياضي في بيانه، أن: «مجلس الأمناء استعرض في اجتماعه التحديات التي تواجه العالم أجمع بسبب جائحة (كوفيد ـ 19)، وتقييد حركة التنقل الدولية، وتوقف التدريبات، وتأجيل البطولات والأحداث الرياضية الكبرى، وفي مقدمتها دورة الألعاب الأولمبية الصيفية، ودورة الألعاب البارالمبية، اللتان تقرر تأجيل تنظيمها في طوكيو لمدة عام، وحالة عدم انتظام جدولة البطولات والفعاليات الرياضية المقررة خلال الفترة المقبلة». وجاء في البيان: «أكد مطر الطاير في الاجتماع على توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، راعي الجائزة، وتوجيهات سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس الجائزة، لتحقيق أهداف الجائزة في تطوير العمل الرياضي، والارتقاء بمستوى الإنجازات، وكذلك تأكيد الدور الريادي للرياضة في تمكين المجتمعات في جميع الأوقات».

وكان مجلس الأمناء قد رفع توصية التأجيل لمدة عام إلى سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس الجائزة، الذي اعتمد القرار، بما يضمن مواصلة الجائزة لأداء دورها الريادي في تطوير الرياضة، وترسيخ نهج الإبداع فيها، والاستعداد الأمثل للمستقبل.

• جائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي حريصة على اتخاذ الإجراءات الاحترازية لسلامة الجميع.

• القرار جاء تزامناً مع تأجيل أهم الأحداث الرياضية العالمية التي كانت مقررة العام الجاري.

طباعة