صحيفة أرجنتينية: النادي عرض راتب 4 أشهر على المدرب

أروابارينا يطلب 50% من عقده بعد طلب فسخه من الشارقة

رودولفو أروابارينا. تصوير: أسامة أبوغانم

كشفت صحيفة «تي واي سي سبورتس» الأرجنتينية أن المدرب الأرجنتيني، رودولفو أروابارينا، طلب الحصول على 50% من قيمة العقد الذي وقعه مع نادي الشارقة، بعد طلب الأخير فسخ العقد مع مدرب شباب الأهلي السابق.

وأوضحت، أمس، أن أروابارينا في أزمة مع نادي الشارقة، مبينة أنه عقب إقالته من تدريب شباب الأهلي في مارس الماضي، قام المدرب الأرجنتيني بتوقيع عقد جديد في أبريل الماضي، مع حامل لقب دوري الخليج العربي.

وأضافت: «عقب ثمانية أيام من توقيع العقد، تم تغيير إدارة نادي الشارقة، بينما طلبت الإدارة الجديدة للنادي من المدرب فسخ العقد، بسبب رغبتها في إجراء بعض التغييرات على خطط النادي في الفترة المقبلة».

وكانت الإدارة الجديدة للنادي قد جددت الثقة بالمدرب الحالي، عبدالعزيز العنبري، من أجل الاستمرار في مهمته مع «الملك»، وذلك بعد أن كشفت وسائل إعلام متعددة أن الإدارة السابقة قامت بالتعاقد مبدئياً مع المدرب أروابارينا، الأمر الذي تسبب في غضب واسع بين أنصار النادي، تم التعبير عنه من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، قبل أن يتم الاستقرار من جديد على استمرار الجهاز الفني الحالي.

وتابعت الصحيفة الأرجنتينية: «عرضت إدارة نادي الشارقة على أروابارينا الحصول على راتب أربعة أشهر، لكن المدرب الأرجنتيني يرغب في تنفيذ لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم، التي تنص على حصوله على 50% من قيمة العقد، في حال وقوع خلاف بين الطرفين، وطلب النادي فسخ العقد».

وأشارت إلى أن أروابارينا لم يحسم وجهته المقبلة، بعدما تأكد من عدم تنفيذ العقد الذي وقعه مع نادي الشارقة، مبينة أن المدرب الأرجنتيني لديه عروض أخرى من دوري الخليج العربي، إلى جانب عروض من أندية سعودية، بينما أكدت أن الطاقم المساعد لـ«فاسكو»، يأمل أن يغير المدرب وجهته، ويتجه إلى الدوري الإسباني. وزادت أنه تم ترشيح أروابارينا لتدريب فريقه السابق فياريال، خصوصاً أنه تم اختياره ضمن التشكيلة التاريخية لنادي «الغواصة الصفراء»، إلى جانب أن لديه عرضاً مغرياً من الدوري الأميركي، ولكن هذا العرض مشروط أن يبدأ في العام 2021، ما يعني ضرورة حصول المدرب الأرجنتيني على راحة لمدة تزيد على ستة أشهر، مؤكدة أنه لن يعبأ بالحصول على هذه الراحة، في حال وصول المفاوضات مع النادي الأميركي إلى مرحلة متقدمة. يذكر أن أروابارينا تمت إقالته من تدريب شباب الأهلي في مارس الماضي، بعدما قاد الفريق في الموسم الماضي للفوز بلقبي كأس رئيس الدولة وكأس الخليج العربي، بينما خسر في الموسم الحالي اللقبين، إلى جانب خسارة كأس سوبر الخليج العربي، بينما رحل عن شباب الأهلي، والفريق في صدارة ترتيب دوري الخليج العربي.


أروابارينا فوجئ بأن الإدارة الجديدة للنادي طلبت فسخ العقد الذي تم توقيعه في أبريل الماضي، ويطالب بتطبيق لوائح الاتحاد الدولي.

8

أيام على توقيع العقد تغيرت بعدها إدارة نادي الشارقة، فطالب المسؤولون الجدد بفسخ العقد.

طباعة