التعاقد مع أوروز الخطوة الأولى لتدعيم «الإمبراطور»

أرقام أجانب الوصل لا تشفع في استمرارهم بالموسم المقبل

صورة

كشفت أرقام اللاعبين الأجانب بنادي الوصل عن ضعف فني واضح، أثر في صورة الفريق بالمسابقات المحلية، رغم تعاقد شركة الكرة مع أربعة لاعبين جدد خلال الموسم، هم: الإكوادوري فيرناندو غايبور على سبيل الإعارة من إنديبندينتي الأرجنتيني، والبرازيلي لوكاس غالفاو على سبيل الإعارة من إنغولشتات الألماني، والبرازيلي ويلتون سواريز قادماً من الشارقة بعقد يمتد لمدة موسمين، بينما في فترة الانتقالات الشتوية تعاقدت الشركة مع الألماني كريستيان تريش، في صفقة انتقال حر حتى نهاية الموسم.

ولم تقدم أيٌّ من الصفقات الجديدة مردوداً يشفع لأحدهم في الاستمرار بالموسم المقبل، ما انعكس بشكل سلبي على نتائج الوصل، بالخروج من دور الـ16 لمسابقة كأس محمد السادس للأندية الأبطال، وربع نهائي كأس رئيس الدولة، وربع نهائي كأس الخليج العربي، بينما يحتل الفريق المركز السابع بلائحة ترتيب دوري الخليج العربي.

وتتجه شركة الكرة الوصلاوية إلى عدم تمديد إعارة فيرناندو غايبور، كما سيتم الاستغناء عن الألماني كريستيان تريش، بينما لم يتم حسم موقف البرازيلي لوكاس غالفاو، أما ويلتون سواريز فسيكون الأجنبي الوحيد الذي ضمن استمراره مع الفريق بسبب امتداد عقده حتى نهاية الموسم المقبل، في وقت بدأت فيه شركة الوصل لكرة القدم الاستعداد مبكراً للموسم المقبل، بعدما تعاقد «الإمبراطور» مع الأرجنتيني نيكولاس أوروز، قادماً من راسينغ الأرجنتيني على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام أرجنتينية، إذ يعد التعاقد مع أوروز الخطوة الأولى لتدعيم صفوف «الفهود».

من جهته، قال إداري الوصل السابق ووكيل اللاعبين، منذر علي، لـ«الإمارات اليوم»، إن «لاعبي الوصل الأجانب لا يستحقون البقاء في الموسم المقبل، إذ أثبت اللاعبون الأربعة فشلهم على مدار الموسم».

وأوضح أنه وفقاً لمردود لاعبي الوصل الأجانب في الموسم الحالي، وهم: البرازيلي ويلتون سواريز، والإكوادوري فيرناندو غايبور، والألماني كريستيان تريش، والبرازيلي لوكاس غالفاو، لا يوجد أي لاعب قدم الإضافة التي صنعت الفارق في أداء «الإمبراطور».

وأضاف: «إذا نظرنا إلى مردود كل لاعب بشكل منفصل، فسنجد أن الوصل تعاقد مع الألماني تريش، وهو في الأساس لا يشارك بالمباريات، وليس لديه نادٍ متعاقد معه، وشارك في مباراة واحدة وأصيب، بينما لم يظهر فيرناندو غايبور بمستوى يجعل إدارة النادي تسعى لتمديد إعارته أو شراء عقده عقب نهاية الموسم». وأكمل: «لوكاس غالفاو حصل على إشادة بسبب مستواه في خط الدفاع، لكن من جانبي أرى أن رحيله لن يكون خسارة كبيرة للفريق، خصوصاً أن الوصل خسر العديد من المباريات بالخمسة والأربعة في وجود اللاعب البرازيلي، بينما قد يستمر البرازيلي ويلتون سواريز مع الوصل بسبب أن عقده يمتد حتى نهاية الموسم المقبل، رغم أنه لم يقدم الإضافة لخط هجوم (الفهود)، مقارنة بالمستوى الذي ظهر به في الموسم الماضي مع الشارقة، إذ أرى أن التعاقد معه في الأساس لم يكن قراراً صائباً، بسبب كبر سنه، إضافة إلى أن تألقه مع الشارقة، بسبب أنه كان يلعب مع فريق بطل، يضم مجموعة من اللاعبين الجاهزين، بينما اختلف الوضع في الوصل، ولم يكن اللاعب المناسب الذي يستطيع صناعة الفارق لمصلحة الفريق».

• الوصل يحتل المركز السابع على لائحة ترتيب دوري الخليج العربي.

• ويلتون سواريز الأجنبي الوحيد، الذي ضمن استمراره مع الفريق للموسم المقبل.

طباعة