54 مدرباً وإدارياً يشاركون في ورشة «فنية» عن بُعْد

    عبدالله حسن قدم محاور الورشة. ■ من المصدر

    نظم اتحاد الكرة، أمس، ورشة عمل للإدارة الفنية ومتطلبات التدريب الآسيوي، بنظام الاتصال المرئي، ضمن مبادرة «الاجتماعات عن بُعْد»، وبمشاركة 54 مدرباً وإدارياً، ضمن الاجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا. وأكد الأمين العام، محمد بن هزام الظاهري، حرص الاتحاد على الاستعانة بأجهزة العرض الحديثة للتواصل مع الأندية، واستمرارية التعليم بتنظيم ورش العمل الفنية المطلوبة لتطوير نشاط كرة القدم بالدولة، متمنياً لجميع المشاركين الاستفادة من محاور ورشة العمل.

    قدم محاور الورشة مدير إدارة التدريب، عبدالله حسن، عضو اللجنة الفنية بالاتحاد الآسيوي، الخبير الفني بالاتحاد الدولي لكرة القدم.

    وتضمنت الورشة العديد من المحاور المهمة، أهمها ميثاق وأهداف التدريب الآسيوي، إذ نجح اتحاد الإمارات لكرة القدم، في شهر أكتوبر الماضي، في نيل استقلالية التعليم الذاتي، وفقاً للمعايير والمتطلبات المحددة من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ومعايير الاعتراف بالكفاءة التدريبية، وأهمية التعليم المستمر، بهدف تزويد المدربين بآخر المستجدات في مجال التدريب، بالإضافة لمدته ومحتواه ومعايير القبول، كما تناولت معايير تجديد رخص التدريب الصادرة من الاتحاد المحلي والعيار الفني لتراخيص الأندية.

     

    طباعة