54 مدرباً وإدارياً شاركوا في ورشة فنية لاتحاد الكرة "عن بعد"

    نظم اتحاد الإمارات لكرة القدم، اليوم الأربعاء، ورشة عمل الإدارة الفنية ومتطلبات التدريب الآسيوي بنظام الاتصال المرئي ضمن مبادرة "الاجتماعات عن بُعد " حسب توجيهات الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس الاتحاد باستغلال فترة توقف النشاط الرياضي بعقد ورش مختلفة للأندية سواء القانونية والفنية والإدارية بهدف تطوير منظومة العمل الكروية في الدولة، إذ شارك في الورشة  54 مدربا وإداريا من مختلف أندية الدولة، وفقا لبيان صحافي صادر من اتحاد الكرة.

    وافتتح فعاليات الورشة الأمين العام لاتحاد الكرة محمد عبد الله هزام الظاهري الذي رحب بالمشاركين ونقل لهم تحيات رئيس وأعضاء مجلس إدارة اتحاد الكرة، مؤكداً حرص الاتحاد على الاستعانة بأجهزة العرض الحديثة للتواصل مع الأندية واستمرارية التعليم بتنظيم ورش العمل الفنية المطلوبة لتطوير نشاط كرة القدم بالدولة، متمنياً لجميع المشاركين الاستفادة من محاور ورشة العمل.

    وقدم محاور الورشة  مدير إدارة التدريب في اتحاد الكرة عبد الله حسن عبد الله ، عضو اللجنة الفنية بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الخبير الفني بالاتحاد الدولي لكرة القدم.

    وتضمنت الورشة عدة محاور أهمها ميثاق وأهداف التدريب في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم التي نجح اتحاد كرة القدم في شهر أكتوبر الماضي خلالها بنيل استقلالية التعليم الذاتي وفقاً للمعايير والمتطلبات المحددة من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ومعايير الاعتراف بالكفاءة التدريبية، وأهمية التعليم المستمر بهدف تزويد المدربين بآخر المستجدات في مجال التدريب بالإضافة لمدته ومحتواه ومعايير القبول، كما تناولت معايير تجديد رخص التدريب الصادرة من الاتحاد المحلي والعيار الفني لتراخيص الأندية.

    وفي ختام محاور ورشة العمل وبهدف تنشيط التفاعل بين المشاركين والمحاضر تم فتح باب النقاش والأسئلة التي تم الرد عليها كاملة وبصورة وافيه.

     

    طباعة