جوهر: لاعبو منتخب بناء الأجسام ملتزمون بالتدريبات في منازلهم

    أمين عام اتحاد بناء الأجسام أحمد جوهر. من المصدر

    قال عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات لبناء الأجسام واللياقة البدنية، رئيس لجنة المنتخبات، أحمد جوهر، إن الاتحاد حريص على التواصل مع لاعبي المنتخب الوطني للرجال والشباب للاطمئنان عليهم، تماشياً مع الإجراءات الاحترازية المتخذة للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19). وقال إن الهم الأكبر للاتحاد هو سلامة اللاعبين، والحفاظ على الصحة العامة. وقال إنه تم توجيه مجموعة من النصائح والتعليمات للاعبين للحفاظ على اللياقة البدنية والمرونة المطلوبة، خلال فترة إغلاق الصالات الرياضية الحالية.

    وأشار إلى أن «لاعبي المنتخب مستمرون في ممارسة التدريبات بمنازلهم، للحفاظ على مستوياتهم»، متمنياً أن تزول الأزمة الحالية عن العالم، لتعود المنافسات كما كانت سابقاً. وأكد لـ«الإمارات اليوم»: الجيد في لعبة بناء الأجسام بالنسبة للاعبين، أنها رياضة فردية، لكن تبقى التوجيهات الفنية، وتتم من خلال التواصل مع المدربين والإداريين والمشرفين الفنيين عبر الاتصال الهاتفي، لتلقي التعليمات الفنية بهذا الخصوص.

    وقال إن معظم لاعبي المنتخب يمتلكون في منازلهم أدوات ممارسة هذه الرياضة، ويملكون أثقالاً بأحجام مختلفة، وبما يسهم بالحفاظ على الحد الأدنى من اللياقة البدنية والمرونة.

    وشدد على أنه في ظل أن أزمة فيروس كورونا ستزول من العالم في الفترة المقبلة، ولأن المنافسات ستعود مباشرة بمجرد انتهائها، فذلك يتطلب من لاعب بناء الأجسام أن يكون مستمراً في التدريبات، وأن يحافظ على لياقته البدنية وجاهزيته المطلوبة لدخول هذه المنافسات، ولو بالحد الأدنى.

    وشدد على أن تكون تلك التدريبات بصورة منفردة، ووفقاً للتعليمات التي أصدرها اتحاد الإمارات لبناء الأجسام. ونبه أحمد جوهر إلى ضرورة ممارسة تدريبات الأوزان الخفيفة، والحفاظ بشكل أكثر دقة على التغذية الصحية، وأنه لا بأس من الاستعانة بخبرة اللاعبين السابقين، في مثل هذه الحالات.


    أحمد جوهر:

    «رياضة بناء الأجسام فردية، والاستمرار في تدريباتها بمتناول اللاعبين الذين يمتلكون معدات في منازلهم».

    طباعة