«لجنة المنشطات» تدشن نظام العمل عن بُعد لجميع العاملين

    ريمة الحوسني: «خضع كل الموظفين لبرنامج تدريب متكامل على استخدام الوسائل التقنية الحديثة».

    دشنت اللجنة الوطنية لفحص المنشطات بصورة رسمية أمس، نظام العمل عن بُعد لجميع العاملين وأغلقت مقرها في منطقة الممزر بدبي، حتى نهاية مارس الجاري، وذلك تماشياً مع التدابير الصحية الخاصة للحد من انتشار فيروس كورونا، فيما نصحت الرياضيين بالحفاظ على سلامتهم وتجنب استخدام المواد المحظورة.

    وأكدت رئيس اللجنة، الدكتورة ريمة الحوسني، في تصريح صحافي أن «خطوة اعتماد العمل عن بُعد الهدف منها أساساً سلامة العاملين، خصوصاً أنه لا يتعارض مع عمل اللجنة»، لافتة إلى أنهم على تواصل مع الجهات المعنية لإعادة جدولة الفحوص مستقبلاً.

    وقالت: «لدينا في اللجنة الإمكانات المطلوبة لتسيير العمل عن بُعد بفضل الرعاية السامية من الجهات العليا في دولتنا الحبيبة، وقمنا بإعادة جدولة ساعات العمل بطريقة تسهم في استمرار دولاب العمل، بعد أن خضع كل الموظفين لبرنامج تدريب متكامل على استخدام الوسائل التقنية الحديثة للتواصل في فترة إغلاق المقر».

    وجرى خلال اليومين الماضيين تطبيق نظام العمل عن بُعد قبل اعتماده الرسمي، كما تم إجراء مراسلات مع الوكالة الدولية لضمان سير العمل بطريقة اعتيادية.

    وكانت اللجنة عقدت اجتماعها الدوري بداية الأسبوع الجاري عبر تقنية الاتصال المرئي.

    طباعة