تألقت بين 162 جواداً

خيول الإمارات تستعرض جمالها في دبي

صورة

استعرضت خيول الإمارات جمالها في بطولة دبي الدولية للجواد العربي بنسختها الـ17، التي انطلقت أمس، برعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، بمشاركة قياسية للخيول العربية الأصيلة من داخل الدولة وخارجها بلغت 162 جواداً.

وتقام البطولة على مدار ثلاثة أيام، وتعد واجهة لاستعراض أصالة وجمال ورشاقة أرقى الخيول العربية على مستوى العالم، وتبلغ جوائزها 15 مليون درهم.

وبدأت منافسات البطولة بشوط الفئة الأولى للمهرات أقل من عمر سنة، وفاز بالمركز الأول مربط الجزيرة للخيول العربية عبر «جي أيه مزيونة الجزيرة»، وجاء في المركز الثاني «تالية الهواجر»، للمالك راشد غانم الهاجري، ونال «أي إتش إم شما»، للمالك أحمد حمد سليمان اليماحي، المركز الثالث.

وأهدى «ديرب الهواجر» مالكه غانم محمد غانم الهاجري المركز الأول، للفئة الثامنة المخصصة للمهور بعمر أقل من سنة، وجاء في المركز الثاني «بطال الهواجر» للدكتور غانم محمد عبيد الهاجري، وفي المركز الثالث «أي ال آر تحدي» للمالك محمد يوسف محمد الرشيد. وتصدر «دي سيرين» لمربط الخيول العربية منافسات الفئة الثانية «أ» للمهرات بعمر سنة، وجاء في المركز الثاني «دي فريهان»، وفي المركز الثالث «ورد البداير»، وكلاهما لمربط دبي للخيول العربية.

وفي الفئة الثانية «ب» للمهرات بعمر سنة، جاء في المركز الأول «ع ج البراقة 5» لمربط عجمان، ونال المركز الثاني «شموس الهواجر» ملك غانم محمد غانم الهاجري، وفي المركز الثالث «سما العبادلة» ملك عبدالرحمن محمد بطي علي العبدولي. وضمن الفئة الثالثة للمهرات بعمر سنتين، تصدر المركز الأول «ع ج سماره» لمربط عجمان، وجاء في المركز الثاني «دي جودي» لمربط دبي للخيول العربية، والثالث «دي فنانة» للمربط نفسه.

وتبدأ منافسات اليوم عند الثانية ظهراً بفئة الأمهر في عامها الأول «أ» و«ب»، والأمهر بعمر سنتين، والأمهر بعمر ثلاث سنوات، وتنتقل البطولة إلى الأفحل من أربع إلى ست سنوات، والأفحل من سبع إلى تسع سنوات. من جهته، قال رئيس اللجنة العليا المنظمة، زياد كلداري، في تصريحات صحافية، إن «بطولة دبي الدولية تعمل بشكل دائم لاختيار نخبة وصفوة الخيول للمشاركة في البطولة، لخروجها بالصورة التي تليق بمكانتها الدولية». وأضاف: «العمل بتلك السياسة والمفهوم أسهم في الانطلاقة الناجحة للبطولة، التي حققت انطلاقة قوية في اليوم الأول، لوجود نخبة وصفوة الخيول العالمية المشاركة».

وأكمل: «عملنا على إبقاء حكام البطولة المشاركين في الدولة بعد ختام مشاركتهم في مهرجان الشارقة للجواد العربي، وكذلك معظم الخيول التي توجد في الدولة منذ أكثر من ثلاثة أشهر، وهو أمر كان إيجابياً للغاية، يعكس عملية التنظيم والتنسيق بين اللجنة المنظمة وملاك الخيول المشاركين».

وختم: «مرابط الدولة حازت خلال الفترة الماضية 80٪ من جوائز البطولات العالمية التي أقيمت في الموسم الماضي، ما يؤكد حسن الاختيار للإنتاج الإماراتي الذي أصبح يحظى بقيمة ومكانة عالمية، أصبح معها مسيطراً على معظم الألقاب».


- 15 مليون درهم جوائز النسخة 17 من بطولة دبي للجواد العربي.

طباعة