البديل بيريرا ينقذ «الملك» بالتعادل أمام حتا

إيغور لايزال بعيداً عن مستواه الحقيقي. ■ تصوير: أسامة أبوغانم

أنقذ البديل البرازيلي بيريرا فريقه الشارقة من فخ حتا ضمن الجولة 18 لدوري الخليج العربي لكرة القدم، في المباراة التي أقيمت على ملعب الشارقة، وانتهت بالتعادل 1-1 بين الفريقين. وارتفع رصيد الشارقة الذي ظهر بصورة باهتة إلى 32، مقابل 13 نقطة لحتا. وشهدت المباراة تحولاً مثيراً حين أشهر حكم اللقاء البطاقة الحمراء للاعب حتا ماهر جاسم «80».

ودفع الشارقة ثمناً باهظاً للأخطاء الدفاعية، وغياب التركيز، وافتقاد الفريق للحلول الهجومية، وتراجع مستوى اللاعبين الأجانب، خصوصاً كايو لوكاس وريان منديز، بجانب ابتعاد البرازيلي إيغور كورنادو العائد من الإصابة أخيراً عن مستواه الحقيقي.

وبادر الشارقة بالهجوم، وقاد محاولات عدة على جبهة حتا، بهدف السيطرة على مجريات اللعب وتسجيل هدف السبق، لكن محاولاته اصطدمت بصلابة دفاع حتا، وفي المقابل، اعتمد حتا على الهجمات المرتدة عن طريق لاعبيه نيلتون ميرا وصموئيل روزا وماهر جاسم.

ورغم أن الشارقة كان الأفضل نسبياً خلال ربع الساعة الأولى من الشوط الأول، إلا أن محاولاته كان ينقصها التركيز الجيد، والفاعلية واللمسة الأخيرة في المرمى.

وأهدر مهاجم الشارقة محمد خلفان فرصة هدف محقق وهو في مواجهة المرمى «20».

ودفع مدرب الشارقة عبدالعزيز العنبري باللاعب البرازيلي إيغور كورنادو في هذه المباراة منذ البداية، إذ تعد هذه المرة الأولى التي يظهر فيها ضمن التشكيلة الأساسية منذ عودته من الإصابة، بعدما كان يوجد في دكة الاحتياط.

وفاجأ حتا ضيفه الشارقة بإحراز هدف السبق «24» عن طريق نيلتون ميرا، مسجلاً هدفاً رائعاً عندما سدد الكرة التي وصلته من أحد زملائه مباشرة في المرمى من هجمة سريعة لفريق حتا.

ورغم عودته إلى صفوف الشارقة، إلا أن إيغور لم يقدم الإضافة المطلوبة لفريقه، نظراً لكون لايزال متأثراً بالإصابة التي تعرض لها أخيراً.

واستنجد مدرب الشارقة مع بداية الشوط الثاني باللاعب البرازيلي لوان بيريرا، الذي سجل هدف التعادل في الدقيقة 85، مستغلاً النقص العددي لحتا بعد طرد جاسم.


- حتا فرّط في تقدمه بالنتيجة بعد تعرض لاعبه ماهر جاسم للطرد.

طباعة