أكد جاهزية محمد عبدالرحمن ونادر للقاء الفجيرة غداً

مدرب العين: عودة المصابين تشكل صداعاً أستمتع به

صورة

قال مدرب فريق العين، البرتغالي بيدرو إيمانويل، إن العودة المتوقعة للاعبين المصابين، على غرار محمد عبدالرحمن (عجب)، ويحيى نادر وريان يسلم، تمثل بالنسبة له «صداعاً يستمتع به»، كونه يوفر له خيارات أكبر للوصول إلى التشكيلة الأساسية، بدل أن يعاني بسبب قلة اللاعبين الجاهزين.

وقال بيدرو، أمس، في المؤتمر الصحافي الخاص بمواجهة الفجيرة المقررة غداً، ضمن الجولة 18 لدوري الخليج العربي: «عودة المصابين تشكل صداعاً أستمتع به، لأنها تزيد من الخيارات أمامي لاختيار التشكيلة المناسبة، رغم أنني سأضع في كل مرة يدي على رأسي لاختيار الأفضل، لكنه بالتأكيد شعور جيد للمدرب، لأن قلة العناصر المتوافرة تضعك في مأزق، وهو ما لا أتمناه».

ومنذ قدومه لتدريب العين، مطلع العام الجاري، لم تكتمل تشكيلة الفريق بعودة جميع اللاعبين، إذ من المستبعد مشاركة ريان ومحمد خلفان في لقاء الفجيرة، بينما بات محمد عبدالرحمن ويحيى نادر بين الخيارات المتاحة.

وأكد بيدرو أن استراتيجيته تعتمد على الدفع باللاعبين الجاهزين بنسبة 100% فقط، وأن أي لاعب غير جاهز يبعده عن القائمة، وقال: بالنسبة لي أيضاً فإن اللاعبين الذين أدفع بهم منذ البداية ليسوا الأفضل لدي، لأن البدلاء هم أيضاً لاعبون جيدون. وهو ما تأكد منه الجميع في مباراة حتا، حينما شارك جمال معروف بديلاً وسجل هدفين.

وأضاف: كل لاعب في الفريق مهم، وكل واحد منهم يعرف الدور المطلوب منه للقيام به في المباريات، فعليهم أن يظهروا دائماً أفضل ما لديهم، وعليهم أن يتخذوا جمال معروف مثالاً يتحذى، إذ في كل مباراة يشارك فيها يعطي الفريق أفضل ما لديه.

وعن السبب وراء عدم ظهور فريقه بشكل جيد في الشوط الأول من المباريات، قال: «حينما تبدأ المباراة يكون المنافس بكامل تركيزه لذلك نكون صبورين لأنه مع مرور الوقت يبدأ خصمنا في ترك المساحات التي نستغلها من جانبنا، بالنسبة لي ليس من المهم الوقت الذي نحرز فيه هدف الفوز بقدر ما يهمني الانتصار».

وحول ما إذا كان سيلجأ للتدوير في لقاء الفجيرة، لتجهيز اللاعبين لمواجهتي الشارقة في الكأس والجزيرة في الجولة 19 للدوري، قال: «علينا أن نكون بكامل التركيز في لقاء الفجيرة، ومن بعدها سنحول اهتمامنا لمواجهة الشارقة».

وحول تأجيل لقاء الجولة الثالثة في أبطال آسيا أمام السد، قال: «شعرت براحة كبيرة للتأجيل، لأننا كنا سنخوض مواجهات حاسمة في أوقات زمنية قريبة، سنعمل على الاستفادة من هذا الأمر بإعادة تهيئة لاعبينا بدنياً ونفسياً».

ويحتل العين وصافة دوري الخليج العربي بـ34 نقطة بفارق خمس نقاط عن شباب الأهلي المتصدر، ولديه الفرصة لتقليص الفارق لنقطتين بصورة مؤقتة في حال فوزه على الفجيرة، قبل قمة شباب الأهلي والنصر بعد غدٍ.


أكد بيدرو أن تأجيل لقاء الجولة الثالثة بأبطال آسيا أراح اللاعبين من ضغط كبير للمباريات في زمن قصير.

طباعة