لاعب الوصل مرشح لخوض تصفيات كأس العالم

    كرويف يتواصل مع ريجيكامب لضم غايبور إلى منتخب الإكوادور

    الإكوادوري غايبور يقود هجمة وصلاوية. ■ من المصدر

    أحمد طارق - دبي

    ذكرت صحيفة «إلكوميرشيو» الإكوادورية، أن مدرب منتخب الإكوادور، الهولندي جوردي كرويف، تواصل مع مدرب الوصل، الروماني لورينت ريجيكامب، لجمع معلومات حول مستوى الإكوادوري فيرناندو غايبور مع «الإمبراطور».

    وقالت الصحيفة: «إن غايبور بات مرشحاً للانضمام مجدداً إلى صفوف المنتخب الإكوادوري، بعدما تم استبعاده في الفترة الماضية، إذ انضم إلى منتخب بلاده مرة واحدة فقط في بداية الموسم، عقب انضمامه إلى الوصل».

    ونقلت الصحيفة على لسان غايبور بأنه جاهز للانضمام للمنتخب الإكوادوري في أي وقت، بقوله: «أشعر بالتفاؤل بشأن استدعائي مجدداً إلى المنتخب الوطني، ولا شك أنني سأكون سعيداً جداً للعب مع الفريق في المرحلة المقبلة».

    وأضاف: «أحتاج إلى 18 ساعة سفر من الإمارات حتى أصل إلى الإكوادور، ولكن ذلك لا يمثل عائقاً بالنسبة لي، إذ إنني أتذكر عندما تلقيت عرضاً من الوصل، وقال لي زملائي إنني لن أستمتع بإجازة عيد الميلاد هنا، بسبب خوض المباريات في ذلك الوقت، ولكن على أرض الواقع أرى أن كل شيء متوافر هنا، واحتفلت مع أسرتي برأس السنة الميلادية، واستطعت أن أتكيف على الأجواء هنا بشكل كبير».

    يذكر أن منتخب الإكوادور سيخوض مواجهتين من العيار الثقيل في شهر مارس المقبل، في تصفيات كأس العالم 2022، إذ سيخرج في الجولة الأولى من التصفيات لمواجهة الأرجنتين في بيونيس آيريس في 26 مارس، قبل أن يستضيف في الجولة الثانية منتخب أوروغواي في العاصمة الإكوادورية كيتو في 31 من الشهر نفسه.

    وانضم غايبور إلى الوصل قادماً من إندبيندنينتي الأرجنتيني بداية من الموسم الحالي، على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم، إذ شارك اللاعب الإكوادوري مع «الإمبراطور» في 11 مباراة، بمعدل دقائق بلغ 775 دقيقة، وأحرز ثلاثة أهداف فقط مع الفريق.


    - 18 ساعة سفر بين الإمارات والإكوادور.

    طباعة